موقع يديعوت أحرنوت على الإنترنت و مثال حي للتضليل

نشرت: - 09:49 ص بتوقيت مكة   عدد القراء : 13799

media/newsimages/zawawy/Israel/arabynet.jpg

منذ شهور دشنت صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية موقعاً الكترونياً لطبعتها العربية على الانترنت لتصبح أول جريدة اسرائيلية كبرى تخطو هذه الخطوة.
هذه الصحيفة التي تعني بالعربية آخر خبر تعد واحدة من أهم الصحف الاسرائيلية إن لم تكن أهمها على الاطلاق وبعدها تأتي معاريف وهآرتس ثم «جيروزاليم بوست» وتأثيرها في صناعة القرار الصهيوني وتشكيل الرأي العام لا يخطئه متابع.
و يقول عماد الدين حسين في صحيفة البيان الإمارتية هذه الطبعة العربية الالكترونية من يديعوت أحرونوت ليست صماء أي انها لا تكتفي بوضع مواد الجريدة المختلفة على الموقع لكنها مواد دائمة التحديث بما يجعلها أقرب الى الموقع الاخباري الذي يتابع اخر المستجدات خاصة على صعيد الانتفاضة خصوصا والصراع العربي الاسرائيلي عموماً.
ومنذ تدشين هذه الطبعة الالكترونية وغالبية صحفنا ووسائل الاعلام العربية دائمة النقل عن يديعوت احرونوت كمصدر اخباري مثل وكالات الانباء الكبرى مثل رويترز والفرنسية والاسوشيتدبرس.
وقد يقول البعض ان ذلك مقبول من الناحية المهنية طالما ان وسائل اعلامنا تدقق في المعلومات المنقولة وهو محق في ذلك كما يقول البعض الآخر ان التعرف على العدو وصورته وكيف يفكر أمر مهم واعتقد ان ذلك صحيح تماما فمعرفة العدو تدخل في نطاق الأمن القومي العربي طالما أردنا مواجهته بصورة جادة. لكن وآه من لكن فالقضية التي يثيرها موقع يديعوت احرونوت وامثاله من المواقع الناطقة بالعربية اكبر بكثير من مجرد نقل معلومة أو خبر او معرفة كيف يفكر العدو..
نعلم جميعا خاصة المشتغلين في الحقل الاعلامي مدى خطورة الرسالة الاعلامية ومدى ما تتضمنه من اراء وأخبار وأفكار ورؤى. ونعلم ايضا ان هذه الرسالة ـ اي رسالة اعلامية ـ ينبغي لها ان يتم تصميمها بحيث تؤدي هدفاً بعيد المدى سواء كان زرع فكرة معينة أو محو اخرى. المهم في الأمر ـ ومن خلال متابعةٍ أزعم انها دائمة وشبه دقيقة لـ يديعوت احرونوت العبرية ـ ان الاهداف التي تحققها هذه الطبعة لترويج الفكر الصهيوني لا تقدر بثمن ويكفي انها التفت بمهارة فائقة على كل حواجز مقاومة التطبيع العربي.
قد يسأل البعض كيف؟ والاجابة ببساطة ان الصحيفة بأفكارها الاسرائيلية يقرأها كل المترددين العرب على موقعها الالكتروني.. أي ان الرسالة الاعلامية التي تبثها تصل من شخص واحد هو الصحيفة الى كل القراء العرب في حين اننا كعرب لا نملك صحيفة الكترونية مماثلة تخاطب الاسرائيليين بلغتهم. ثانيا وذلك هو الاخطر ان الصحيفة ومنذ فترة ابتدعت فكرة فتح المجال امام كل قارئ للرد والتعقيب الالكتروني على أي خبر او مقال أو تحقيق..
صحيح ان غالبية الردود العربية تهاجم المواقف والأفكار الاسرائيلية خاصة العدوان الراهن ضد الفلسطينيين لكن الاصح اننا جميعا حينما نرد على هذه المقالات والافكار فاننا ننجرف دون ان ندري في مستنقع التطبيع القذر.. في البداية يكون صاحب الرد متحمساً لصب جام غضبه على شارون وسياسات عصابته وفي الرد الثاني تهدأ الاعصاب قليلاً وفي المرة الثالثة يصبح مجرد رد على خبر وفي المرة الرابعة قد يجد القارئ العربي نفسه أسيراً لهذه الافكار خاصة ان بضعة كتاب في الجريدة وفي الصحف الاسرائيلية عموماً يعارضون شارون بضراوة لكن غالبيتهم مع الفكرة الصهيونية نفسها.
وفي اطار اللعبة الاعلامية ايضا فالمعروف ان القارئ يميل بعد فترة الى تذكر معلومة ما لكنه ينسى مصدرها وهكذا قد يجد الكثيرون انفسهم يتعاملون مع الافكار والمصطلحات الاسرائيلية باعتبارها حقائق بعد فترة من الزمن وذلك بالضبط ما تريده آلة الاعلام الصهيونية..
واذا اضفنا الى ذلك ان يديعوت احرونوت ووسائل الاعلام الصهيونية تتمتع بهامش حرية واسع النطاق لكنه مصمم بطريقة جهنمية بحيث يخدم في النهاية وجهة النظر الاسرائيلية لعرفنا مدى الخطر على عقول القراء العرب الذين قد لا يدرك بعضهم خطورة الرسالة الاعلامية. هل يفهم احد من كلامي السابق انني ادعو لهجر موقع يديعوت احرونوت وامثاله ومقاطعته؟ بالطبع لا لان فهم الاخر هو الطريق لمواجهته جيدا لكن على ان يكون لدينا مواقعنا العربية التي تقدم البديل ليرد على سيل الغزو الصهيوني لعقولنا وحتى لا نفاجأ بأن وسائل اعلامنا العربية قد تحولت الى «نشرات» تنقل فقط ما تبثه يديعوت احرونوت واخواتها!!

التعليقات

0 تعليق commemnt

أضف تعليق


    facebook twitter rss

    مرجع شيعي كبير: عاصفة الحزم قطعت يد نظام "ولاية الفقيه"

    أكد الأمين العام للمجلس الإسلامي العربي محمد بن علي الحسيني أن عاصفة الحزم قطعت يد نظام ولاية الفقيه في اليمن، معربًا عن تأييده للعملية التي تقودها السعودية في اليمن.

    18 أبريل 2015 11:30:00

    انشقاق "الشايف" أحد معاوني المخلوع "صالح" ووصوله الرياض

    كشفت تقارير صحافية أن الشيخ محمد بن ناجي الشايف، أحد معاوني الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وصل إلى العاصمة السعودية

    18 أبريل 2015 11:25:00

    بعد قطع خطوط الإمداد عنهم.. حيلة جديدة للحوثيين للتسلل إلى عدن

    قصفت طائرات عاصفة الحزم مواقع ميليشيات الحوثي وصالح في صنعاء وتعز، فيما تستمر المواجهات بين المقاومة الشعبية من طرف والمتمردين الحوثيين وميليشيات صالح من طرف آخر.

    18 أبريل 2015 11:20:00

    مفتي باكستان: نقف مع السعودية لإحقاق الحق ضد الفئة الباغية باليمن

    أكد مفتي عام دولة باكستان الشيخ محمد رفيع عثماني أن الشعب الباكستاني يقف مع السعودية لإحقاق الحق ضد الفئة الباغية في اليمن.

    18 أبريل 2015 11:15:00

    بخطوة "غامضة".. إيران تحرك أسطولا حربيا من 9 سفن نحو اليمن

    كشفت مصادر عسكرية أمريكية أن أسطولاً إيرانياً مؤلفاً من سبع إلى تسع سفن حربية تتجه حالياً نحو اليمن، في وقت تصاعدت فيه المخاوف الأمريكية من

    18 أبريل 2015 11:10:00

    شاهد.. استهداف أحد معاقل مليشيا الأسد في حلب وتدميره

    شاهد.. استهداف أحد معاقل مليشيا الأسد في الخالدية بحلب وتدميره من قبل كتائب الثوار.

    18 أبريل 2015 11:00:00

    هل تحقق حلم هرتزل أخيرا ؟

    "اتفاق قناة البحرين يحقق حلم هرتزل"

    18 أبريل 2015 08:15:00

    حوار حصري لمفكرة الإسلام مع الرئيس التنفيذي لمرصد الأقليات المسلمة

    فى ظل عالم تتعرض فيه الأقليات الإسلامية لانتهاكات شديدة فى حقوقها جاءت فكرة تأسيس مرصد الأقليات الإسلامية والذي كان لمفكرة الإسلام هذا الحوار الأول مع أحد مؤسسيه ورئيسه التنفيذي عصام الدين.

    15 أبريل 2015 08:44:00

    " الإعلام الخميني في خدمة الثورة "

    لقي الإعلام كعمل موجه ، اهتماما في أداء البشر ، حكومات وأفراد ، حيث اتخذ أداة لنقل المعلومات . وبفضل تأثيراته المتعددة تحول ليصبح علما له نسقه ومرجعياته

    13 أبريل 2015 01:54:00

    لا تسمحوا للنظام الإيراني بالتقاط أنفاسه !!!

    وشاءت أم أبت فقد كانت الانتخابات أداة طيعة ومطواعة لمرجعيتها ،التي تعتبر أن التمرد على أوامرها يساوي " الشرك بالله " كما يعبر عنه حاجي صادقي نائب ممثل المرشد الأعلى في الحرس الثوري

    13 أبريل 2015 01:51:00

    النووي الإيراني .. ضد العرب وليس لهم

    كثيرًا ما خرجت رؤى وتحليلات من نفر غير قليل من المثقفين العرب تحذر من أن امتلاك إيران للسلاح النووي إنما هو لخدمة المشروع الإيراني التوسعي في المنطقة العربية.

    13 أبريل 2015 08:20:00

    التدخل البري بين إحجام باكستان وإقدام مصر

    فلماذا تتدخل مصر بريا في اليمن؟ وهي تعلم مدى صعوبة هذا التدخل وحجم المثبطات التاريخية والشعبية والفنية الكبير تجاه أخذ قرار المشاركة.

    11 أبريل 2015 11:38:00

    إغلاق