موقع يديعوت أحرنوت على الإنترنت و مثال حي للتضليل

نشرت: - 09:49 ص بتوقيت مكة   عدد القراء : 13801

media/newsimages/zawawy/Israel/arabynet.jpg

منذ شهور دشنت صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية موقعاً الكترونياً لطبعتها العربية على الانترنت لتصبح أول جريدة اسرائيلية كبرى تخطو هذه الخطوة.
هذه الصحيفة التي تعني بالعربية آخر خبر تعد واحدة من أهم الصحف الاسرائيلية إن لم تكن أهمها على الاطلاق وبعدها تأتي معاريف وهآرتس ثم «جيروزاليم بوست» وتأثيرها في صناعة القرار الصهيوني وتشكيل الرأي العام لا يخطئه متابع.
و يقول عماد الدين حسين في صحيفة البيان الإمارتية هذه الطبعة العربية الالكترونية من يديعوت أحرونوت ليست صماء أي انها لا تكتفي بوضع مواد الجريدة المختلفة على الموقع لكنها مواد دائمة التحديث بما يجعلها أقرب الى الموقع الاخباري الذي يتابع اخر المستجدات خاصة على صعيد الانتفاضة خصوصا والصراع العربي الاسرائيلي عموماً.
ومنذ تدشين هذه الطبعة الالكترونية وغالبية صحفنا ووسائل الاعلام العربية دائمة النقل عن يديعوت احرونوت كمصدر اخباري مثل وكالات الانباء الكبرى مثل رويترز والفرنسية والاسوشيتدبرس.
وقد يقول البعض ان ذلك مقبول من الناحية المهنية طالما ان وسائل اعلامنا تدقق في المعلومات المنقولة وهو محق في ذلك كما يقول البعض الآخر ان التعرف على العدو وصورته وكيف يفكر أمر مهم واعتقد ان ذلك صحيح تماما فمعرفة العدو تدخل في نطاق الأمن القومي العربي طالما أردنا مواجهته بصورة جادة. لكن وآه من لكن فالقضية التي يثيرها موقع يديعوت احرونوت وامثاله من المواقع الناطقة بالعربية اكبر بكثير من مجرد نقل معلومة أو خبر او معرفة كيف يفكر العدو..
نعلم جميعا خاصة المشتغلين في الحقل الاعلامي مدى خطورة الرسالة الاعلامية ومدى ما تتضمنه من اراء وأخبار وأفكار ورؤى. ونعلم ايضا ان هذه الرسالة ـ اي رسالة اعلامية ـ ينبغي لها ان يتم تصميمها بحيث تؤدي هدفاً بعيد المدى سواء كان زرع فكرة معينة أو محو اخرى. المهم في الأمر ـ ومن خلال متابعةٍ أزعم انها دائمة وشبه دقيقة لـ يديعوت احرونوت العبرية ـ ان الاهداف التي تحققها هذه الطبعة لترويج الفكر الصهيوني لا تقدر بثمن ويكفي انها التفت بمهارة فائقة على كل حواجز مقاومة التطبيع العربي.
قد يسأل البعض كيف؟ والاجابة ببساطة ان الصحيفة بأفكارها الاسرائيلية يقرأها كل المترددين العرب على موقعها الالكتروني.. أي ان الرسالة الاعلامية التي تبثها تصل من شخص واحد هو الصحيفة الى كل القراء العرب في حين اننا كعرب لا نملك صحيفة الكترونية مماثلة تخاطب الاسرائيليين بلغتهم. ثانيا وذلك هو الاخطر ان الصحيفة ومنذ فترة ابتدعت فكرة فتح المجال امام كل قارئ للرد والتعقيب الالكتروني على أي خبر او مقال أو تحقيق..
صحيح ان غالبية الردود العربية تهاجم المواقف والأفكار الاسرائيلية خاصة العدوان الراهن ضد الفلسطينيين لكن الاصح اننا جميعا حينما نرد على هذه المقالات والافكار فاننا ننجرف دون ان ندري في مستنقع التطبيع القذر.. في البداية يكون صاحب الرد متحمساً لصب جام غضبه على شارون وسياسات عصابته وفي الرد الثاني تهدأ الاعصاب قليلاً وفي المرة الثالثة يصبح مجرد رد على خبر وفي المرة الرابعة قد يجد القارئ العربي نفسه أسيراً لهذه الافكار خاصة ان بضعة كتاب في الجريدة وفي الصحف الاسرائيلية عموماً يعارضون شارون بضراوة لكن غالبيتهم مع الفكرة الصهيونية نفسها.
وفي اطار اللعبة الاعلامية ايضا فالمعروف ان القارئ يميل بعد فترة الى تذكر معلومة ما لكنه ينسى مصدرها وهكذا قد يجد الكثيرون انفسهم يتعاملون مع الافكار والمصطلحات الاسرائيلية باعتبارها حقائق بعد فترة من الزمن وذلك بالضبط ما تريده آلة الاعلام الصهيونية..
واذا اضفنا الى ذلك ان يديعوت احرونوت ووسائل الاعلام الصهيونية تتمتع بهامش حرية واسع النطاق لكنه مصمم بطريقة جهنمية بحيث يخدم في النهاية وجهة النظر الاسرائيلية لعرفنا مدى الخطر على عقول القراء العرب الذين قد لا يدرك بعضهم خطورة الرسالة الاعلامية. هل يفهم احد من كلامي السابق انني ادعو لهجر موقع يديعوت احرونوت وامثاله ومقاطعته؟ بالطبع لا لان فهم الاخر هو الطريق لمواجهته جيدا لكن على ان يكون لدينا مواقعنا العربية التي تقدم البديل ليرد على سيل الغزو الصهيوني لعقولنا وحتى لا نفاجأ بأن وسائل اعلامنا العربية قد تحولت الى «نشرات» تنقل فقط ما تبثه يديعوت احرونوت واخواتها!!

التعليقات

0 تعليق commemnt

أضف تعليق


    facebook twitter rss

    رد حماس على تقرير "العفو الدولية"

    وصفت حركة حماس تقرير منظمة العفو الدولية الذي يتهمها بارتكاب جرائم في غزة ضد مدنيين في قطاع غزة بأنه "تقرير مسيس ويفتقر إلى المصداقية".

    27 مايو 2015 05:50:00

    مواد مريبة تثير رعب الشرطة الأسترالية

    استدعيت الشرطة الأسترالية إلى ثلاث قنصليات إندونيسية بعد العثور على مواد مثيرة للريبة فيها.

    27 مايو 2015 05:40:00

    إيران: المفاوضات النووية قد تستمر بعد مهلة أول يوليو

    أشار كبير المفاوضين الإيرانيين ومساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون القانونية، عباس عراقجي، الأربعاء، إلى إمكانية استمرار المفاوضات النووية بعد الأول من يوليو المقبل، مؤكداً على تمسك إيران

    27 مايو 2015 05:30:00

    تعليق الجامعة العربية على غارات الاحتلال على قطاع غزة

    أدانت جامعة الدول العربية اليوم الأربعاء، الاعتداءات وغارات الاحتلال الصهيوني الأخيرة على قطاع غزة.

    27 مايو 2015 05:20:00

    السعودية.. "الأمر بالمعروف" تطلق رقمها الموحد 1909

    أطلقت الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر, التشغيل التجريبي لمركز الاتصال عبر الرقم الموحد (1909)، للتواصل مع المجتمع من مختلف مناطق المملكة.

    27 مايو 2015 05:05:00

    حقيقة.. عرض 50 بقرة و70 خروفًا و30 عنزة مهرا لابنة "أوباما"

    في واقعةٍ لم تخلُ من طرافة، إلا أن صاحبها يؤمن حقًّا بما يحلم به.. عرض محامٍ كيني 50 بقرة و70 خروفًا و30 عنزة على الرئيس الأمريكي باراك أوباما مهرًا لابنته ماليا التي تبلغ من العمر 16 سنة.

    27 مايو 2015 04:55:00

    الورقة المذهبية بين انتماءات الداخل وارتهانات الخارج

    عد الإيرانيون الورقة المذهبية امتيازا يخولهم التدخل في الشؤون الداخلية لدول الخليج.

    26 مايو 2015 12:22:00

    هل تصبح القلمون آخر معارك الأسد؟!

    وقد كان حسن نصر الله أمين عام حزب الله واضحاً حين قال أن معركة القلمون هى معركة حياة أو موت.

    25 مايو 2015 09:24:00

    لماذا نتهم إيران بتفجير القديح ؟

    ورغم مأساوية الحادث ودمويته وظلاله القاتمة على الشعب السعودي ، إلا إن ذلك لا يمنعنا من طرح أسئلة مشروعة.

    24 مايو 2015 06:02:00

    الروهينجا وعسكر بورمـا والنفاق العالمي

    عجيب أمر هذا العالم الذي يشبع من كل شيئ إلا من دم المسلمين ، ولايطيب له راحة بال ولايهدأ له واقع إلا إذا ارتوى من دم الانسان المسلم فنجده يتلذذ به.

    23 مايو 2015 10:04:00

    ماذا يريد العلمانيون المصريون من الحجاب؟

    القوم يكرهون، بشكل خاص، الحجاب، فهذا الزي يسبب لهم استفزازًا عظيمًا، وخاصة حينما انتشر في الجامعات والمدارس والمصالح الحكومية وفي الشارع بوجه عام، ذلك أن الحجاب يمكن اعتباره رمزًا للمشروع.

    21 مايو 2015 09:08:00

    جاهد طوز الخبير في مركز التفكير الاستراتيجي بأنقرة في حوار حصري مع "مفكرة الإسلام"

    حزب الشعب الجمهوري يختزن كمًّا كبيرًا من العداء للدين وهذا الحزب سبق ومنع رفع الأذان في مساجد تركيا، وحول بعض الجوامع إلى حظائر للحيوانات.

    20 مايو 2015 10:09:00

    إغلاق