وفاة الإمام أحمد بن حنبل – إمام أهل السنة

نشرت: - 12:00 ص بتوقيت مكة   عدد القراء : 8169

الزمان/ الجمعة 12 ربيع الآخر – 241هـ 'وهذا على الراجح مما ذكره أهل السير والتاريخ وأصحاب التراجم والوارد في تاريخ وفاة الإمام أما ربيع الأول وهو ما ذهب إليه ابن الجوزي وتابعه ابن الأثير وابن كثير عن طريق رواية ابنه صالح وأما ربيع الآخر وهذا ما ذهب إليه الذهبي وأبو نعيم وكثير من الحنابلة وهذا عن طريق رواية ابنه عبد الله وهي الأوثق عند المحققين وعليها اعتمدنا

المكان/ بغداد عاصمة الخلافة - العراق

الموضوع /وفاة إمام أهل السنة والجماعة أحمد بن حنبل

الأحداث/

من رحمة الله عز وجل بهذه الأمة أن قيض لها رجالاً في أوقات الشدة والأزمات يكونون كأمثال المنارات التي يهتدي بها الضالون في طريقهم وبمثابة الحصن الذي يتحصن به الإنسان من عدوه الذي يريد أن يفتك به , هؤلاء الرجال قلة عبر التاريخ لأن الواحد منهم يمثل أمة بمفرده وتاريخاً بأكمله ولربما يكون للواحد منهم فضل على من بعده ممتد إلى قيام الساعة من هؤلاء إمامنا وصاحبنا هذا .

هو الإمام الكبير أحمد بن محمد بن حنبل أبو عبد الله الشيباني المروزي ثم البغدادي الحفيد التاسع والثلاثون لإبراهيم عليه السلام أبي الأنبياء , دخل بغداد وأمه حامل فيه فوضعته في ربيع الأول سنة 164هـ ومات أبوه وهو ابن ثلاث سنوات , بدأ حياته العلمية وهو في السادسة عشر من عمره عندما سمع الحديث من هشيم محدث واسط وحج حجة الإسلام وهو ابن ثلاثة وعشرين سنة ثم تابع الحج بعد ذلك حتى أنه كان يحج على قدميه وقد طاف أحمد بن حنبل البلاد والآفاق وسمع من مشايخ العصر ولربما قصرت به النفقة عن أن يذهب إلى بلاد مثل الري ومصر لفقره الشديد , ولقد أجمع العلماء والأئمة على مكانة أحمد وفضله وإمامته لأهل السنة والجماعة نذكر من كلامهم طرفاً على سبيل الاستشهاد لا الحصر لكل ما قالوه .

قال البخاري 'لما ضرب أحمد بن حنبل في المحنة كنا بالبصرة فقال أبا الوليد الطيالسي يقول ' لو كان أحمد في بني إسرائيل لكان أحدثونه أو لكان نبياً' قال المزني 'أحمد بن حنبل يوم المحنة وأبو بكر يوم الردة' , قال الشافعي 'خرجت من العراق فما تركت رجلاً أفضل ولا أعلم ولا أورع ولا أتقى من أحمد بن حنبل' , قال قتيبة :'مات سفيان الثوري ومات الورع ومات الشافعي وماتت السنن ويموت أحمد بن حنبل وتظهر البدع', قال اسحاق بن زهوية 'أحمد حجة بين الله وبين عبيده في أرضه' و قال يحيي بن معين 'كان في أحمد بن حنبل خصال ما رأيتها في عالم قط كان محدثاً وكان حافظاً وكان عالماً وكان ورعاً وكان زاهداً' .

أما عن ورعه وزهده وتقشفه رحمه الله فكان متقللاً جداً من أمر الدنيا يصبر على الفقر والجوع العظيم ما لا يصبر عليه أقوى العباد , أراده يوماً الشافعي ليلي القضاء في اليمن فغضب أحمد منه جداً وقال له : ' إنا اختلف إليك لأجل العلم المزهد في الدنيا فتأمرني أن ألي القضاء ؟ ولولا العلم لما أكلمك بعد اليوم فاستحى الشافعي منه' , وترك الصلاة وراء عمه اسحاق بن حنبل لأنه قبل جوائز السلطان ولم يكلم ولده صالحاً لنفس السبب , ومكث في معسكر المتوكل ستة عشر يوماً لم يأكل فيها إلا ربع مد سويقاً يفطر كل ثلاثة أيام على سفه منه وقد كان المتوكل يرسل إليه كل يوم بكثير من الطعام وأحمد يرفض تناوله , وأرسل يوماً المأمون مالاً يوزع على أصحاب الحديث فأخذوا كلهم إلا أحمد بن حنبل وأرسل إليه المتوكل بعشرة آلاف درهم فأراد إعادتها للمتوكل فحذره الناس من مغبة ذلك فوزعها كلها على الفقراء والمحتاجين وتصدق حتى بكيسها ولم يعط لبنيه شيئاً منها , وعرض عليه بعض التجار عشرة آلاف درهم ربحها من بضاعة جعلها باسمه فأبى أن يأخذها , بالجملة كان زاهداً بمعنى الكلمة .

أما ما جرى منه في أحداث الفتنة وثباته فيها كالطود العظيم فكان هذا مضرب الأمثال وزينة الأقوال وسبب رفعته في الدنيا والآخرة إن شاء الله , وملخص هذه الفتنة أن الخليفة المأمون استغواه بعض المعتزلة حتى حمله على القول بخلق القرآن ودعوة الناس على تلك العقيدة الباطلة وعقد مجلساً للعلماء والمحدثين امتحنهم فيه بالقول بخلق القرآن وهددهم بالضرب والحرمان من الوظائف والأموال فأجابوا مكرهين إلا أحمد بن حنبل ومحمد بن نوح وهذا في عهد المأمون وما لبث أن مات المأمون ثم مات محمد بن نوح تحت وطأة التعذيب , وظل أحمد بن حنبل وحده والدنيا كلها من حوله تنتظر بما يجيب فكان رجل الساعة وفارس الميدان الذي قدر ما اختصه الله عز وجل به من البلاء والثبات على دين الله ولو قال بخلق القرآن لربما أصبحت تلك هي عقيدة المسلمين حتى وقتنا هذا , ثم جاء الخليفة المعتصم وهو الذي ضرب الإمام أحمد بن حنبل بين يديه زيادة عن ثمانين سوطاً بصورة شديدة جداً بعد أن استطاع أحمد بن حنبل أن يدحض شبهة المبتدعين ويقمع باطلهم وصمد أمام اغراءات المعتصم له بالمال والحياة فلما يأس المعتصم منه ضربه ثم ندم على ذلك ثم أطلقه بعد أن مكث في السجن قرابة الثلاث سنوات وأخبار تلك الفتنة طويلة وعظيمة وفيها من الدروس والعبر ما يفوت المقام سوف نعرض له في أحداث شهر رمضان إن شاء الله حيث وقعت أحداث الفتنة وضرب الإمام .

أما عن وفاته رحمه الله فقد كان كبر سنه واعتل جسده النحيل وعانى كثيراً أثناء وجوده في معسكر  المتوكل لامتناعه عن الطعام والشراب فيه فلما رجع إلى بغداد بدأ المرض يشتد عليه في بداية ربيع الآخر واستمر هكذا حتى وفاه أجله يوم الجمعة 12 ربيع الآخر وقبل وفاته بدقائق طلب من أهله أن يوضؤه فجعلوا يوضئونه وهو يشير إليهم أن خللوا أصابع وهو يذكر الله في جميع ذلك فلما أكملوا وضوءه توفى رحمه الله وجاء الناس من كل مكان للصلاة عليه وأرسل المتوكل أكفاناً من عنده ليكفن فيها ولكنه كان أوصى بنيه أن يكفنوه في ثوب من ماله الخاص ويشتروا له ماء الغسل من ماله الخاص لأنه قد هجر بيوتهم لأنهم قبلوا جوائز السلطان , وقد حضر غسله مائة من بيت الخلافة وأم الناس نائب المدينة محمد بن عبد الله بن طاهر وصلى الناس عليه عدة مرات ولم ينزل قبره إلا بعد صلاة العصر من كثرة الناس وقد أمر المتوكل أن يقدر عدد من حضر الجنازة فكان التعداد يقدر بحوالي مليونين من الرجال والنساء وهذا العدد لم يعهد به من قبل في جاهلية ولا إسلام حتى قال أهل التاريخ أنه يوم مات أحمد بن حنبل أسلم عشرون ألفاً من اليهود والنصارى والمجوس , ولقد روي له منامات صالحات ومبشرات بخير عظيم في الجنة فجزاه الله عنها كل الخير والجزاء الحسن ورحمه الله رحمة واسعة .

التعليقات

0 تعليق commemnt

أضف تعليق


    facebook twitter rss

    استراتيجية الثوار للرد على مجازر حلب

    أكد خبراء عسكريون أن الإعلان عن توحد فصائل الثوار في سوريا ضربة موقفة للرد على مجازر النظام في حلب.

    03 مايو 2016 10:45:00

    محكمة إيطالية: سرقة الجائعين للطعام ليست جريمة

    أصدرت المحكمة الإيطالية العليا قراراً بعدم اعتبار سرقة المواد الغذائية لإسكات الجوع جريمة.

    03 مايو 2016 10:30:00

    فرنسا وبريطانيا تدعوان مجلس الأمن لعقد اجتماع بشأن حلب

    دعت فرنسا وبريطانيا مجلس الأمن الدولي لعقد اجتماع عاجل لبحث الوضع في مدينة حلب السورية، بحسب ما افاد سفيرا البلدين الثلاثاء.

    03 مايو 2016 10:15:00

    ملك إسبانيا يقرر حل البرلمان ومخاوف من جمود الحياة السياسية

    أصدر ملك إسبانيا الملك فيليب السادس، اليوم الثلاثاء،قراراً بحل البرلمان، وإجراء انتخابات برلمانية، في 26 يونيو

    03 مايو 2016 10:00:00

    الصدر يتبرأ من هتافات أنصاره المناهضة لإيران

    كشف الزعيم الشيعي مقتدى الصدر عن موقفه من الهتافات التي رددها أنصاره ضد إيران.

    03 مايو 2016 09:45:00

    السجن المؤبد لمستوطن "إسرائيلي" شارك في حرق "أبو خضير"

    حكمت محكمة "إسرائيلية" بالسجن المؤبد على يهودي "إسرائيلي" بتهمة خطف وضرب وإحراق فتى فلسطيني حتى الموت عام 2014.

    03 مايو 2016 09:30:00

    حروب اللغة .. حين يتم تفريس الإنسان قبل الأرض في سوريا

    من المألوف أن نسمع عن حروب النفط أو حروب المياه أو حروب الأرض والجغرافيا أما مصطلح حروب اللغة وهو إن كان ملحوظا ضمنيا كأداة من أدوات الصراع والهيمنة إلا أنه كمصطلح لم يلق العناية الكافية.

    03 مايو 2016 08:34:00

    هل تشهد تونس ثورة جديدة؟!

    وقد شمل تقرير "العفو الدولية" العديد من انتهاكات حقوق الإنسان في تونس عقب ثورة 2010 منها التعذيب البدني والاغتصاب والتهديد به.

    01 مايو 2016 09:34:00

    خيارات العراق المُرة؛ إما الصّدر وإما التقسيم

    العراق بلد لم يستطع شعبه أن يتجاوز ذكريات الماضي المريرة ، وهو ما زال يجترها مرة بعد مرة ، حتى أوشك هذا البلد الكبير على الانفجار والانقسام .

    30 أبريل 2016 12:16:00

    الأزمة السورية بين مطرقة موسكو وسندان واشنطن

    والغريب حقاً أن واشنطن تحاول إقناع حلفائها في منطقة الشرق الأوسط بحذو حذوها تجاه الأزمة السورية بل أنها تحاول تقريب وجهات النظر بين حلفائها وبين الروس فيما يخص تلك الأزمة.

    25 أبريل 2016 08:22:00

    كيف نفهم التقارب التركي الإيراني الأخير؟

    لم يعد هناك ثمة ثوابت أو خطوط حمراء في ساحة الأحداث ، أمام تسوماني التغييرات الإقليمية والدولية التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط منذ اندلاع ثورات الربيع العربي.

    23 أبريل 2016 09:44:00

    حفتر وداعموه .. والعبث بمستقبل ليبيا

    اجتمعت إرادة المجتمع الدولي على مساندة ما انتهت إليه العملية السلمية في ليبيا، والتي قادتها الأمم المتحدة وانتهت بتشكيل حكومة الوفاق برئاسة فايز السراج.

    21 أبريل 2016 10:58:00

    إغلاق