وفاة الإمام ابن جرير الطبري([1])

نشرت: - 05:46 م بتوقيت مكة   عدد القراء : 9666

media//ulamaa.jpg

27 شوال 310هـ


مفكرة الإسلام : إمام الأئمة وشيخ الأمة، ورائد علم التفسير والتاريخ، وأكبر علماء الإسلام تأليفًا وتصنيفًا، الإمام الكبير أبو جعفر محمد بن جرير بن يزيد بن كثير بن غالب الطبري، المولود سنة 224هـ بمدينة آمل عاصمة طبرستان، وكان أبوه قد نذره للعلم وفرّغه من أجل هذه الغاية العظيمة، وكفاه مؤنة العيش، فخرج ابن جرير لطلب العلم سنة 240هـ، فرحل إلى بغداد ومكث بها عشر سنوات سمع خلالها من شيوخها وعلمائها، ولكنه لم يجتمع مع الإمام أحمد بن حنبل لأنه كان وقتها في مرضه الأخير، وتفقه الطبري على الشافعي حتى أصبح من كبار الشافعية، ثم أصبح مجتهدًا مطلقًا.


انتقل ابن جرير من بغداد إلى الشام لسماع الحديث وأخذ القراءات من علمائها، ومن الشام إلى مصر وهناك تعرض هو وزملاؤه لفاقة شديدة ألجأتهم للبقاء ثلاثة أيام بلا طعام، ثم حدثت كرامة كبيرة لهم، عندما أرسل الله عز وجل ملكًا من عنده ليخبر حاكم مصر وقتها «أحمد بن طولون» بحالهم، فأرسل إليهم بمئونة كافية، وبعد رحلة علمية طويلة عاد ابن جرير واستوطن بغداد بعد أن أذن له أبوه بذلك.


أما عن إنجازاته العلمية ومصنفاته التي تعتبر الأكبر والأغزر في تاريخ الإسلام، فإن الطبري يعتبر رائد مدرستي التفسير والتاريخ، على الرغم من وجود الكثير ممن سبقه في علم التاريخ والتفسير أيضًا، إلا إن الطبري كان صاحب مدرسة فريدة وجديدة، فكتابه الأشهر «تاريخ الرسل والملوك» يعتبر الأفضل في باب التاريخ، والذي يعتمد فيه على المنهج السردي والتحليلي للأحداث، كما إن كتابه في التفسير يعتبر فاتحة كتب مدرسة التفسير بالمأثور، حتى قال فيه الفقيه الإمام الإسفراييني: «لو سافر رجل إلى الصين حتى ينظر في كتاب تفسير ابن جرير لم يكن ذلك كثيرًا»، كما كان لابن جرير مؤلفات في الفقه والحديث والأصول، وكان له همة عجيبة في كتابة العلم والتأليف، حتى قيل عنه إنه مكث أربعين سنة يكتب في كل يوم أربعين ورقة، ومن شدة اهتمامه بالعلم تحصيلاً وتدريسًا وتصنيفًا لم يتزوج قط طوال حياته، فكما قلنا فلقد نُذر من صغره للعلم.


كان ابن جرير شأنه كشأن العلماء الربانيين، الذين لا يبتغون بعلمهم إلا وجه الله، فلقد كان زاهدًا ورعًا منقبضًا عن الدنيا والمناصب وأبواب السلاطين والخلفاء، وكان الخلفاء والوزراء يفيضون عليه بالأموال والعطايا وهو لا يقبلها رغم فاقته وحاجته الشديدة التي كانت تدفعه في بعض الأحيان لبيع ملابسه، ولكنه على درب الصالحين لا حاجة له عند أمراء الدنيا وأهلها.


ولقد تعرض ابن جرير الطبري لمحنة شديدة في أواخر حياته بسبب التعصب المذموم والتقليد المذهبي الأعمى، فلقد وقعت ضغائن ومشاحنات بين ابن جرير الطبري ورأس الحنابلة في بغداد «أبي بكر بن داود» أفضت إلى اضطهاد الحنابلة لابن جرير، وكان المذهب الحنبلي في هذه الفترة هو المسيطر على العراق عامة وبغداد خاصة، وتعصب العوام على ابن جرير ورموه بالتشيع وغالوا في ذلك، وهو منه براء، حتى منعوا الناس من الاجتماع به، وخلطوا بينه وبين أحد علماء الشيعة واسمه متشابه مع ابن جرير، وهو «محمد بن جرير بن رستم» وكنيته أيضًا أبو جعفر، ولقد نبه العلاَّمة الذهبي على هذا الخلط في تاريخه وفي كتابه القيم سير أعلام النبلاء، فذكر ترجمة ابن جرير بن رستم مباشرة بعد ترجمة ابن جرير الطبري، للتمييز بين الرجلين، وهذه المحنة واحدة من سلسلة طويلة من المحن التي وقعت للعلماء بسبب التعصب والجهل.


ولقد ظل ابن جرير محاصرًا في بيته حتى توفي رحمه الله في 27 شوال سنة 310هـ، ولم يستطيعوا أن يخرجوه من داره فدفنوه بها وظل الناس يصلون عليه إرسالاً شيئًا بعد شيء وذلك لعدة شهور، فرحمه الله رحمة واسعة.


 






([1]) راجع: سير أعلام النبلاء، وفيات الأعيان، تاريخ بغداد، تذكرة الحفاظ، طبقات المفسرين، البداية والنهاية، طبقات الشافعية.



التعليقات

0 تعليق commemnt

أضف تعليق


    facebook twitter rss

    طائرات التحالف تقصف الحوثيين بصنعاء واشتباكات بعدن وإب وتعز

    قصفت طائرات التحالف العربي عدة مواقع لميليشيات الحوثيين وللقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، في هذه الأثناء تواصلت المعارك بين المقاومة الشعبية والحوثيين.

    28 أبريل 2015 12:55:00

    طائرات بشار تقصف قرية في حماة بغاز الكلور

    أفاد ناشطون سوريون بأن طيران عصابات الأسد المروحي شنَّ غارات ببراميل متفجرة تحوي غاز الكلور في قرية الحواش في حماة.

    28 أبريل 2015 12:45:00

    العودة: "عاصفة الحزم" وحدت الشعوب لمواجهة الخطر الإيراني

    كشف الداعية والمفكر السعودي الشيخ سلمان العودة أن عملية "عاصفة الحزم" كانت محل إعجاب وقبول وارتياح من قبل الشعب الخليجي والعربي.

    28 أبريل 2015 12:35:00

    بالفيديو.. حمار في مطار القاهرة يثير ضجة في مصر

    في حادثة غريبة من نوعها، أثار دخول حمار إلى موقف السيارات في مطار القاهرة وتجوله فيه ضجة واسعة في مصر، وعلى مواقع التواصل الاجتماعي التي فاضت بالتعليقات الساخرة.

    28 أبريل 2015 12:25:00

    الخارجية الأمريكية: ينبغي على طهران وقف دعمها لنظام الأسد

    أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية "جيف ريثك": "إذا كانت إيران ترغب بلعب دور بناء في إنهاء الصراع في سوريا بالطرق السلمية، فإنه يتعين عليها أن تتوقف عن دعم نظام الأسد".

    28 أبريل 2015 12:16:00

    عسيري: دمرنا 95 % من أسلحة الحوثيين وليس معهم سوى أسلحة حفيفة

    كشف الناطق الرسمي لقوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن المستشار في مكتب وزير الدفاع السعودي العميد ركن أحمد عسيري لـ"العربية"، عما تملكه الميليشيات الحوثية من أسلحة.

    28 أبريل 2015 12:05:00

    الصغير ( حسن ) أحلام الكرنتينا في حوزة قم

    في البازورية إحدى بلدات الجنوب اللبناني بالقرب من خطوط التماس مع الشمال الفلسطيني ولد الصغير (حسن بن عبد الكريم نصر الله ) عام 1960م لأبوين فقيرين.

    28 أبريل 2015 07:15:00

    هل ينجح بخاري في إنصاف مسلمي نيجيريا؟

    ينظر المسلمون في جميع أنحاء العالم إلى الجنرال محمد بخاري الرئيس المسلم الفائز في الانتخابات الرئاسية النيجيرية الأخيرة، بكثير من الإعجاب والأمل.

    27 أبريل 2015 07:49:00

    تركيا والمناكفة بالدماء

    يبدو أن أشباح الماضي مستمرة في شد حكومة العدالة والتنمية إلى الوراء ، وتحميلها أخطاء الماضي، فمع اقتراب حلول الذكرى المئوية للمذابح التي يتهم الأرمن قادة الاتحاد والترقي بارتكابها ضدهم في 24

    25 أبريل 2015 11:42:00

    لماذا لا تسعى تركيا لامتلاك سلاح نووي؟!

    والحقيقة أن أنقرة لديها مبررات قوية لتطوير برنامج نووى للأغراض السلمية, فأنقرة تستورد 90 من احتياجاتها من البترول والغاز الطبيعى مما يمثل استنزافاً للميزانية

    23 أبريل 2015 07:42:00

    صنعة الدجال في قم.. الخميني أنموذجًا

    ولا تكاد توجد طائفة معاصرة أظهرت مغالاتها في هذا الحب كالطائفة الخمينية في إيران.

    22 أبريل 2015 08:53:00

    من وراء أحداث تركيا الأخيرة؟

    الأشهر القليلة القادمة ستكون الساحة السياسية التركية مليئة بالتجاذبات والأحداث الساخنة.

    21 أبريل 2015 08:33:00

    إغلاق