حمية غذائية تفيد في علاج مرض التوحد

نشرت: - 11:59 ص بتوقيت مكة   عدد القراء : 16029

media//_new_aloneboy.jpg

مفكرة الإسلام : أعلن في المملكة العربية السعودية مؤخراً عن نجاح سيدة سعودية في علاج طفليها من مرضِ التوحد, بعد أن أخضعتهما لحمية غذائية تركز على اليقطين والجوز والتمر.

وتماثل الطفلان للشفاء خلال 14 شهراً, بعدما اعتمدت والدتهما على تقنية علاجية اكتشفتها طبيبة سورية تدعى هيفاء الكيالي وتشمل استبعاد القمح والحليب ومشتقاتهما.

وميّزت الطبيبة كيالي بين التوحد كمرض وكإعاقة واضطراب، وأوضحت أن الحالتين الأولى والثانية يصاب به الطفل وهو لا يزال جنيناً، أما الاضطراب فعندما يصاب الطفل بالتوحد بعد ولادته.

وتقوم وصفة كيالي على الابتعاد عن مشتقات القمح والحليب، ذلك أن مادة "الببتايد" التي تظهر لدى التوحديين، موجودة بشكل كبير في القمح والحليب.

وأشارت إلى أهمية الغذاء حيث ذكرت قصة لحالة طفلة كانت تعتمد في غذائها على الحلويات والمشروبات الغازية والبسكويت فقط، حتى أصيبت بحالة من الصرع عند سماع أي صوت مرتفع، وعندما تناولت علاجاً من طبيب زادت حالتها سوءاً ما سبب لها فرطاً بالحركة وسوءاً سلوكياً وشراهة وزيادة كبيرة في الوزن.

وأضافت أنه من الجدير بالتساؤل عن الأسباب التي تقف وراء ازدياد أعداد أطفال التوحد في دول الخليج خاصة وباقي الدول عامة، مشيرة إلى أن مرض التوحد في دول مجلس التعاون الخليجي انتشر بنسبة 50%، بينما انتشر في بلاد الشام بنسبة 10%.

الطفلان السعوديان

وتروي والدة الطفلين السعوديين قصتها مع المرض، وتقول "لديّ طفلان مصابان بالتوحد، وبدأت معهما رحلة عذابي مع أول طفل، اكتشفت فيه هذا المرض وبدأت أبحث عن علاج أو أي أمل أتعلق به"، الخطوة الأولى كانت الذهاب إلى مستشفى حكومي حتى يشخّصوا حالة ابني الأكبر محمد وكان يبلغ وقتها من العمر 6 أعوام، فبعد التحاليل والأشعة كانت النتيجة توحداً خفيفاً إلى المتوسط ويحتاج فقط إلى تعديل سلوك، أي لا علاج له.

وتضيف الحمود أن ابنها كانت لديه حركة مستمرة، لا يجلس أبداً، عصبي المزاج، ينطق بكلام غير مفهوم، دائم الرفرفة في اليد، قليل النوم، وترافقه أمراض أخرى منها التهاب بالأنف والأذن، كما يقوم بقضاء حاجته في أي مكان خارج دورة المياه، مشيرة إلى أنها بعد ذلك بدأت مشوار البحث عن علاج في شتى المجالات التي قد تتيح لها ذلك.

وتتنهد الحمود لتواصل حديثها قائلة "أصبح عمر طفلي الأول وأنا أبحث عن علاج 9 أعوام وبعدها رزقت بطفلي الثاني وأيضاً أصابه التوحد لكن هذه المرة، صنّف الأطباء المرض بأنه شديد أي كل شيء مضاعف من نشاط زائد وحساسية شديدة، مضيفة أن الأمر زاد بشكل كبير وأصبح يضج بالصراخ والإزعاج وقلة النوم والراحة وعدم الاستقرار".

وكانت بداية رحلة العلاج بحمية غذائية، حيث اتبعت خلالها الحمود نظاماً غذائياً لعمل حمية غذائية بترك الحليب ومشتقاته والقمح واتباع نظام غذائي عبارة عن "يقطين، وجوز، وتمر" بحسب توجيهات الطبيبة كيالي.

الوصفة

تمضي الأم بالقول إن الوصفة تقوم على عصر اليقطين ثم يضاف إليه الجوز والتمر وأي فاكهة وتضرب هذه جميعاً في الخلاط حتى يصبح كالعصير غنياً بالفيتامينات، موضحة أن هذه الأوامر طلب منها اتباعها لمدة 10 أيام ثم تزويد الدكتورة بالنتائج، حيث لاحظت بعد مرور شهر قلة العصبية، زيادة في التركيز، والطاعة نوعاً ما، وأصبح سلوكه وإدراكه أكثر اعتدالاً، كما أنه بدأ يتقبل مسك القلم والكتابة والقراءة.

وتضيف الحمود أنه بعد 11 شهراً من العلاج أصبح ابنها الأول عالي التركيز، يقرأ ويكتب، كما أصبح شخصاً اجتماعياً، يصلي ويحب الذهاب إلى المسجد، هادئ، ينطق بجمل مفيدة عن أي شيء يحبه أو يريده، كما أن ابنها الثاني الأصغر سناً أصبح عالي التركيز، هادئاً نوعاً ما، وينطق لكن قليلاً.

التوحد

والتوحد هو إعاقة في النمو تستمر طيلة عمر الفرد وتؤثر على الطريقة التي يتحدث بها الشخص ويقيم صلة بمن هم حوله. ويصعب على الأطفال وعلى الراشدين المصابين بالتوحد إقامة صلات واضحة وقوية مع الآخرين. وعادة لديهم مقدرة محدودة لخلق صداقات ولفهم الكيفية التي يعبر فيها الآخرون عن مشاعرهم.

وفي كثير من الأحيان يمكن أن يصاب المصابين بالتوحد بإعاقات في التعلم، ولكن يشترك كل المصابين بهذا المرض في صعوبة فهم معنى الحياة.

التعليقات

9 تعليق commemnt

أضف تعليق


    facebook twitter rss

    ترحيب تركي بانسحاب الانفصاليين الأكراد من منبج

    أعلن المتحدث باسم الحكومة التركية نعمان قورتولموش, اليوم الإثنين, إن جزءا كبيرا من الانفصاليين الأكراد "قوات وحدات حماية الشعب الكردي" غادرت من منبج إلى شرق الفرات.

    26 سبتمبر 2016 06:30:00

    نجاة نائب المدعي العسكري بالصومال من محاولة اغتيال

    نجا نائب المدعي العام للمحكمة العسكرية في الصومال، ظهر اليوم الإثنين، من محاولة اغتيال، لكنه أصيب بجروح، ولقي أحد حراسه حتفه، في هجوم نفذه مسلحون مجهولون وسط العاصمة مقديشو.

    26 سبتمبر 2016 06:15:00

    الأردن تعلن حظر النشر في قضية اغتيال "ناهض حتر"

    أعلنت السلطات الأردنية , اليوم الإثنين، حظر نشر الأخبار المتعلقة بالكاتب الصحفي ناهض حتر، الذي اغتيل أمس الأحد أمام قصر العدل وسط عمان.

    26 سبتمبر 2016 06:00:00

    الأسد يكتوي بنيران بوتين .. الطيران الروسي يقصف معسكرا للنظام بحمص

    شن الطيران الروسي, اليوم الإثنين, عدة غارات جوية على مناطق متفرقة من ريف حمص الشمالي , في حين قصف عن طريق الخطأ معسكر ملوك التابع لقوات الأسد.

    26 سبتمبر 2016 05:50:00

    باريس.. مسلح يطلق النار داخل سوق تجاري ويصيب شخصين

    فتح سبعيني النار اليوم الاثنين, مرات عدة داخل سوق تجاري غرب العاصمة الفرنسية باريس لأسباب لم تعرف بعد، ما أدى إلى إصابة شخصين بجروح قبل أن يلوذ بالفرار.

    26 سبتمبر 2016 05:25:00

    التايمز: الثوار لا يخشون حرب الأسد القذرة على حلب

    نشرت صحيفة "التايمز" تقريرا يتحدث عن الحرب القذرة التي يخوضها نظام الأسد ضد حلب وأهلها.

    26 سبتمبر 2016 05:05:00

    بين التربية التوراتية عندهم وتجفيف الينابيع عندنا!!

    المدارس والجامعات في الكيان الصهيوني يتم فيها تدريس التوراة والتلمود بكثافة عالية جدًا، وأن الثقافة الدينية عند بني صهيون لها احترامها وتقديرها .

    26 سبتمبر 2016 08:05:00

    فشل بوتين الأكبر في سوريا

    ولكي تتكلّل هذه السياسة بالنجاح، كان لا بدّ من نصر عسكري ميداني، بقوة نيران ضخمة ، وتنسيق وتفاوض مع القوى الإقليمية المعنية بالملف السوري.

    24 سبتمبر 2016 11:42:00

    هل يدفع السوريون ثمن خطايا واشنطن؟!

    والحقيقة أن أوباما يُجادِل منذ العام 2012 بأن الولايات المتحدة لن تتدخل عسكرياً في الحرب الأهلية السورية.

    22 سبتمبر 2016 07:10:00

    ضربة حفتر والطريق إلى الحرب الأهلية

    استيلاء حفتر على المثلث النفطي سيفتح الطريق لمرحلة جديدة أكثر دموية في الحرب الأهلية التي تُعاني منها ليبيا منذ العام 2011.

    21 سبتمبر 2016 07:30:00

    حلم المالكي بتحويل القبلة إلى كربلاء!!

    لم يكن غريبًا أن يندفع مئات الآلاف من الإيرانيين إلى تغيير وجهتهم صوب مرقد الإمام الحسين في كربلاء، بعد أن منعت السلطات الإيرانية الحج إلى مكة هذا العام.

    19 سبتمبر 2016 09:00:00

    ليبيا والتدمير على الطريقة العراقية

    كلمة السر في النفط ، فجميع الخلافات والصراعات قابلة للتسوية والطي والمسامحة ، إذا التقت المصالح وتصافحت المنافع .

    17 سبتمبر 2016 07:12:00

    إغلاق