كيف يعمل محرّك البخار بداخلك؟!

نشرت: - 09:12 ص بتوقيت مكة   عدد القراء : 431

media//version4_0260026026.jpg

عزيزي القاريء الكريم

لو استرجعنا ما لدينا من معلومات عن المحرك البخاري (Steam engine)، سنجد أنه يستمد قوته وطاقته الحركية من البخار، ويقوم المحرك بدايةً بتسخين الماء حتى يصل إلى درجة الغليان؛ وذلك للإستفادة من القوة التي يحملها البخار الذي يخرج من الماء عند هذه الدرجة، وبعد أن يَسْخن الماء ويخرج البخار منه، يتم دفع هذا البخار إلى الجزء المراد تحريكه، و يقوم المحرك البخاري بتسخين المياه عن طريق العديد من المصادر، ومن أشهرها: الفحم، والمشتقات البترولية، والوقود النووي.

 

قوة التحفيز = محرك البخار بداخلك..!

كثير من الناس قد يملكون القدرة على العمل والإنتاج، لكنهم مع ذلك لا يعملون، فما الذي قعد بهم في طريق البطالة وصرفهم عن الإنتاج ؟

لعل محرك البخار بداخلهم لا يعمل..! إنهم يفتقدون "التحفيز" أحد أهم القوى الدافعة للعمل المنتج الصالح.

ويقصد بمفهوم التحفيز : تقوية وشحن أحاسيسك ومشاعرك الداخلية التي تدفع إلى تحقيق الأهداف و تسهل عليك القيام بها.

فمن أهم أسرار النجاح أن تكون متحفزا بشكل مستمر لأجل تحقيق أي هدف لا راغباً فيه فقط؛ فالرغبة وحدها لن تجعلك تتحدى الصعاب و العراقيل . أما التحفيز الذاتي المستمر لتحقيق الهدف هو ما يصنع الفرق بين الأداء المميز و الفشل الذريع .

 

ويوجد نوعان رئيسان من التحفيز وهما:

تحفيز داخلي: وهو الذي يكون نابعاً من داخل الذات، ويكون بدافع من إصرارك وأفكارك وشعورك بالمسؤولية .

تحفيز خارجي: هو الذي يحدث عن طريق تشجيعك من أحد الأشخاص أو إعطائك مكافئة في العمل الذي قمت به أو تأثير ظرف ما عليك  .

 

نظرية التحفيز في الإسلام تقوم على الثواب والعقاب:

الإسلام يجمع بين الجانبين الروحي والمادي ويجري بينهما توازنا محكما

فيقول الله تعالي" وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ وَلَا تَنسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَأَحْسِن كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ وَلَا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ " - القصص 77-

وقال تعالي أيضاً: "إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلاً "  - الكهف - حيث الأجر هنا يشمل سائر المزايا التي يمنحها الله لعباده الصالحين سواء أكانت مادية أو معنوية .

يمنح الله الحوافز للعاملين في صورتها الايجابية (الثواب) والسلبية (العقاب) فهو يعد الذين يفعلون الخير بأن لهم ثوابٌ كبير, والذين يعملون الشر لهم عذابٌ عظيمٌ، قال تعالي" فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً يَرَهُ (7) وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرّاً يَرَهُ(8) " - الزلزلة 7 ، 8 - .

كما يقول تعالي "مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا وَمَن جَاء بِالسَّيِّئَةِ فَلاَ يُجْزَى إِلاَّ مِثْلَهَا وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ" - الأنعام 160- .

 

إنّ الثواب الذي يمن الله به علي عباده والعقاب الذي يرصده للمخالف منهم يعطي للحياة معنى ويوفر لهم الانضباط والجدية "وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ" - فصلت 33- .

 

مثال رائع للتحفيز من حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم والصحابة:

كان الرسول صلي الله عليه وسلم يحرض المؤمنين (يحفزهم) على القتال قبيل غزوة بدر قائلاً" والذي نفس محمد بيده، لا يقاتلهم اليوم رجل فيقتل صابراً محتسباً مقبلاً غير مدبر، إلا أدخله الله الجنة" وقال وهو يحضهم على القتال:"قوموا إلى جنة عرضها السموات والأرض"، وحينئذ قال عُمَيْر بن الحُمَام: بَخْ بَخْ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ما يحملك على قولك : بخ بخ ؟" قال : لا، والله يا رسول الله إلا رجاء أن أكون من أهلها، قال: "فإنك من أهلها". فأخرج تمرات من قَرَنه فجعل يأكل منهن، ثم قال: لئن أنا حييت حتى آكل تمراتي هذه إنها لحياة طويلة، فرمى بما كان معه من التمر، ثم قاتلهم حتى قتل. - رواه مسلم 2 /139 (الرحيق المختوم).

 

كلنا يحتاج إلى التحفيز..!

يمر بكلٍ منّا في حياته وقت يشعر فيه بالطموح وحب العمل والحماس والانطلاق، ويمر بوقت آخر يشعر فيه بالكسل والخمول والملل من كل شيء؛ فيجب على كل شخص منا أن يمتلك بعض الأساليب والطرق التي تجعله قادر على تغير حالته وتغيير أفكاره السلبية إلي أفكار ايجابيه لتساعده في تحقيق أهدافه ومواصلة حياته بنجاح، وأن يكون على دراية بالتطبيقات (الخطوات العملية) التي تساعده على تحفيز الذات وتغيير طريقة تفكيره إلى الأفضل.

 

كيف يمكن أن تحفّز نفسك ؟

عزيزي القاريء.. ليس لزاماً عليك أن تنتظر ساعات حتى تقرأ أو تشاهد ما من شأنه أن يرفع من روحك المعنوية و حماسك فبإمكانك أن تكتشف و تتحكم في محفزاتك الذاتية، فبإمكانك أن تتحكم في حماسك أكثر بكثير مما تتوقع حيث تستطيع البدء في برمجة نفسك بوعي، لكي تصبح أكثر تركيزاً وتحفيزاً .

تعلم كيف تدير محرك البخار..!

حاول أن تعرف لوحة تحكمك وتعلم كيف تضغط على كل أزرارك وكلما عرفت أكثر عن أسلوب تشغيلك لها كلما سهل عليك تحفيز نفسك. عوّد نفسك أن تقول لذاتك ألفاظا وأقوالا و عبارات محفزة تشجع بها نفسك.برمج عقلك الباطن بمجرد تكرارها و الاعتقاد بها ، ستجدها تقوي دافعيتك لتحقيق أهدافك . توقف عن التحدث السلبي للنفس فإنه يقلل من ثقتك في نفسك ومن سعادتك في حياتك. فكّر بإيجابية.إنّ ما يجعلك تشعر بالسعادة أو الحماس أو القوة عبارة عن مجرد أفكار ايجابية تزرعها أنت في داخلك و تتصرف وفقا لها، فمن شحذ هذه الأفكار بداخلك تستطيع توليد الطاقة الإيجابية بداخلك لتواصل العمل والنجاح، وإليك بعض هذه المحفزات التي قد تساعدك كثيراً..

 

التمرينات الرياضية :-

ممارسة أي نوع من التمرينات الرياضية يعد من الأشياء الايجابية التي يجب علينا القيام بها يومياً ودائماً، فعليك أن تحرص على بدأ يومك بممارسة التمارين الرياضية المختلفة فلا يهم أي نوع من هذه التمارين ولا يهم أي جزء من جسدك ستقوم بتحريكه ولكن المهم المداومة والحرص على القيام بالتمارين الرياضية ولكن عليك ممارستها على الأقل نصف ساعة في بدء يومك مخصصه للتمارين الرياضية فبجانب أنها تساعد على الحفاظ على الصحة فإنها أيضا تساعد على الاسترخاء وتساعدك على زيادة معدل النشاط والتحفيز وزيادة الايجابية لديك فعليك أن تحرص على الرياضة دائماً ومن الأشياء التي لا تعرفها أيضا أنّ هناك  تمارين للعقل كحل الألغاز المختلفة أو الكلمات المتقاطعة، وما يشبهها، فهذا يساعدك على تحفيز ذاتك.

 

تفريغ عقلك :

مع كل صباح جديد عليك أن تفرّغ عقلك، وتصفّيَ ذهنك، وتشحذ همتك لأداء عملك، ومواصلة تحقيق أهدافك، كما أنّ عليك أن تتخلص كل قلق وخوف وأفكار سلبية؛ لأن ذلك سوف يساعدك على مواصلة العمل في يومك بنشاط بعيداً عن المثبطات، ومن أفضل ما يساعدك على ذلك البدء بالصلاة ثم الأذكار المشروعة في الصباح والمساء، مثل:

اللهم بك أصبحنا وبك أمسينا وبك نحيا وبك نموت وإليك المصير.

أصبحنا وأصبح الملك لله رب العالمين((أو أمسينا وأمس الملك لله))

اللهم إني أسألك خير هذا اليوم فتحه ونصره ونوره وبركته وهداه

وأعوذ بك من شر ما فيه وشر ما بعده.

ولو تأملت في معانيها ستجد أنها تتضمن معاني التوكل والثقة بالله عز وجل، مما يعينك على تفريغ عقلك لأداء مهامك بقوة ودافعية.

 

تغذية العقل:-

لعل أول شيء ستفكر به هو تغذية الجسد من تناول الأطعمة فبالطبع لا يمكن إهمال هذا الأمر ولكن المقصود بالتغذية هنا هي تغذية العقل فهذا النوع من التغذية لا يمكن إهماله فتغذية العقل تساعد على زيادة التفكير الايجابي وزيادة التحفيز، وذلك يتم عن طريق القراءة الكثيرة فكما عرفنا أن القراءة هي غذاء للعقل والروح، وهنا يُنصَح بقراءة الكتب التي تحكي تراجم الصالحين والناجحين قديماً وحديثاً، كيف أسسوا نجاحهم، وكيف تغلبوا على الصعوبات التي واجهتهم، ثم عليك بقراءة الكتب والمقالات التي تتعلق بالتنمية البشرية وتطوير الذات فهذه الكتب سوف تساعدك على تغذيه عقلك بالخبرات الايجابية عن قدراتك، وتساعدك على مواصلة يومك بكل الطاقة اللازمة .

 

انتبه إلى حالتك الصحية..!

الأعذار التي نستخـــدمها لتبريـــر غياب المحفزات الذاتية لدينا أو نقصها، هي مظاهـــر عن حــالة صحتنا النفسية. جسدنا أو عقلنا يبعث لنا إشارات و إخطارات إن صح التعبير عما نعيشه من تدهور وتعب.

الأسباب متعــددة ومتنوعة (إرهاق، إجهاد…) ويجب عدم تجاهلها. فالمحفزات الذاتية يمكن أن تدفعنا أحيانا إلى تجاوز ما لدينا من معوقات.

 

 

 

وأخيراً..عزيزي القاريء

التحفيز الذاتي لا يأتيك من تلقاء نفسه عندما تستيقظ صباحاً.. إنه ثمرة تفكير وإعادة نظرة دائم. إنه هو تحديد أهداف ملموسة، قابلة للتحقيق، ومفيدة هذا ما يمكنك من تطوير محفزاتك الذاتية.

التعليقات

0 تعليق commemnt

أضف تعليق



    facebook twitter rss

    الكنيست يؤجل التصويت على منع الأذان في القدس

    قرر الكنيست "الإسرائيلي"، اليوم الأربعاء، تأجيل التصويت بالقراءة الأولى، على مشروع قانون منع رفع الأذان في المساجد بمكبرات الصوت في أراضي 48 المحتلة والقدس , حتى يوم الاثنين المقبل.

    30 نوفمبر 2016 05:55:00

    السعودية: القبض على شاب انتحل صفة فتاة واحتال على ضحاياه

    أطاحت شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة الطائف بشاب عشريني انتحل شخصية فتاة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

    30 نوفمبر 2016 05:45:00

    رسالة وداع من "مفكرة الإسلام"... اليوم نضع رحالنا

    نعم؛ لقد حان وقت الوداع والتوقف بعد هذه الفترة الطويلة الجميلة ... نفترق عنكم وكلٌّ منَّا يحمل بطيّات قلبه مشاعرَ مختلطةً ما بين محبةِ الماضي وحُزْنِ الانقطاع، ومودَّةِ التواصُل وأسى الفراق

    30 نوفمبر 2016 05:25:00

    إطلاق النار على السفارة الأمريكية في تشاد‎‎

    تعرضت السفارة الأمريكية، بالعاصمة التشادية "نجامينا"، اليوم الأربعاء، إلى إطلاق نار كثيف، وفق وسائل إعلام محلية.

    30 نوفمبر 2016 05:22:00

    إجلاء آلاف الأمريكيين في ولاية تينسي بسبب حرائق الغابات

    تسبّبت حرائق الغابات في إجلاء آلاف السكان، وتحطم وإلحاق أضرار بالغة بالكثير من المباني غربي ولاية تينسي الأمريكية، وتحديداً في مدينتي غاتلينبرغ وبيجون فورج، خلال الساعات الماضية.

    30 نوفمبر 2016 04:45:00

    تعطيل جلسة للبرلمان الأسترالي بسبب اللاجئين

    رفع البرلمان الأسترالي أعمال إحدى جلساته بعد أن أجبرت هتافات محتجين معارضين لسياسة البلاد بشأن اللاجئين رئيس الوزراء طوني سميث على ترك القاعة.‎‎

    30 نوفمبر 2016 04:30:00

    أوروبا وحيدة في عالم ترمب

    مرة أخرى، تصبح أوروبا وحدها. منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، كانت أوروبا تنظر إلى العالم من خلال عدسة عبر أطلسية. ولم يخل الأمر من لحظات سعيدة وأخرى كئيبة في التحالف مع الولايات المتحدة.

    26 نوفمبر 2016 07:47:00

    نهاية القوة الأميركية الناعمة

    أصبح الحلم الأميركي كابوسا على العالم. وستستمر الشياطين في الصعود من صندوق باندورا في عام 2016 -مع تقارير حول استعمال العنصرية من قبل أنصار ترمب- وتشويه الآخرين أيضا.

    23 نوفمبر 2016 07:53:00

    لماذا أخطأت استطلاعات الرأي بانتخابات أميركا؟

    تعد الانتخابات من أكبر الفرص الذهبية التي ساهمت في نماء مسيرة استطلاعات الرأي، وربما لا نبالغ إذا قلنا إن انتخابات الرئاسة الأميركية هي سبب وجودها

    19 نوفمبر 2016 07:54:00

    ترامب الرئيس وجبهاته المفتوحة

    يحتاج العالم قسطا من الزمن كي يستوعب حقيقة فوز شخص اسمه دونالد ترامب برئاسة أميركا

    10 نوفمبر 2016 12:25:00

    أميركا بعد الانتخابات

    أظهرت الحملة الرئاسية الجارية في الولايات المتحدة افتقارها إلى الكياسة ووجود فوارق شاسعة بين المرشحين.

    05 نوفمبر 2016 08:17:00

    سيناريو الرعب في الانتخابات الأميركية

    أميركا لم تقدم في هذه الانتخابات خيارات مشرفة لها ولا للعملية الديمقراطية فيها، بل وضعت نفسها في أزمة، والعالم من حولها في قلق من التداعيات خصوصًا مع سيناريو الرعب الذي تمثله ظاهرة ترامب.

    03 نوفمبر 2016 07:46:00

    إغلاق