ما هي الإدارة المالية؟

نشرت: - 12:55 م بتوقيت مكة   عدد القراء : 116567


تكلمنا في المرة السابقة عن أسباب دراسة المالية، وذكرنا خلالها العلاقة بين المالية والكثير من مجالات العمل, كالتسويق والمحاسبة والإدارة الإستراتيجية, وتطرقنا بعد ذلك إلى أهمية المالية حتى في حياتك الشخصية وأنك بالتأكيد ستحتاج إلى استخدام مبادئها في يوم من الأيام إن لم يكن في كل يوم من أيام حياتك .


واليوم سنعطيك إن شاء الله نبذة مختصرة عن الإدارة المالية, وما هي  أهم الأدوار التي تقوم بها .


فما هو مفهوم الإدارة المالية ؟


"هو النشاط الذهني الذي يختص بعملية التخطيط والتنظيم والمتابعة لحركتي الدخول والخروج للأموال الحالية والمرتقبة إلى ومن المنظمة".


ويتضح من ذلك التعريف, أن الفلسفة الرئيسية التي تقوم عليها الإدارة المالية هي تعظيم تدفق المال إلى داخل المنظمة، بحيث يكون أكبر من المال المتدفق خارج المنظمة .


وحتى تقوم الإدارة المالية بهذا الدور فعليها أن تجيب على ثلاث أسئلة غاية في الأهمية، هذه الأسئلة بالترتيب هي :


1)    ما هي الاستثمارات طويلة الأجل التي على المنظمة مباشرتها ؟


2)    من أين ستحصل المنظمة على التمويل طويل الأجل لتتمكن من مباشرة هذه الاستثمارات طويلة الأجل ؟  


3)    كيف ستدير الأنشطة المالية اليومية للمنظمة ؟


والواقع أن هذه ليست كل الأسئلة التي على الإدارة المالية إجابتها، لكنها أهم ثلاثة أسئلة, ولذا فدراسة الإدارة المالية تعتبر بصورة إجمالية هي دراسة الإجابة على هذه الأسئلة الثلاث.


وحتى تتم الإجابة على هذه الأسئلة الثلاث، فعلى المدير المالي للشركة اتخاذ قرارات ثلاث، كل قرار منهم يجيب على واحد من هذه الأسئلة، وهذه القرارات بالترتيب هي :


1)    إعداد الميزانية الرأسمالية :


وهذا القرار يجيب على السؤال الأول ؛ حيث إن معنى الميزانية الرأسمالية هو:


"عملية التخطيط لتحديد الاستثمارات طويلة الاجل مثل شراء آليات جديدة، استبدال الالات، إنشاء مصانع جديدة، امتلاك مباني جديدة "


والمعنى أنه يتم إعداد ميزانية بأهم الأصول الثابتة ( طويلة الأجل ) التي تهدف المنظمة امتلاكها خلال الحقبة الزمنية المقبلة .


فمثلا؛ قد يكون داخل الميزانية الرأسمالية للمنظمة خلال عشرين سنة هو :


امتلاك أراضي ب 100 مليون ريال


امتلاك مباني ب 200 مليون ريال


امتلاك ماكينات ب80 مليون ريال


امتلاك وسائل نقل ب50 مليون ريال


وعلى أساس الفلسفة التي ذكرناها في البداية، يكون على المدير المالي مراعاة أن العائد المالي المنتظر من وراء استثمار هذه الأصول، أكبر من تكلفة هذه الأصول .


2)    تحديد هيكل رأس المال :


بعد أن يحدد المدير الاستثمارات طويلة الأجل التي ستقوم بها المنظمة يحتاج أن يحدد الطريق إلى تمويل هذه الاستثمارات، أي ببساطة من أين سيأتي بالمال الذي يؤهله لمباشرة هذه الاستثمارات، هل سيأتي بالمال من ملاك الشركة ( حقوق الملكية ) الذين وضعوا أموالهم في الشركة على صورة أسهم أو أوراق مالية؟ فهذا خيار أمامه, وأمامه خيار آخر ألا وهو الاقتراض, والذي سيأتي في صورة قرض من البنك أو سندات .


وفي الغالب يكون هيكل رأس المال نسبة بين حقوق الملكية وبين الالتزامات (القروض والديون) وفي تغيير هذه النسبة تأثير على العائد المتوقع من الاستثمار، وباختصار؛ فإن زيادة نسبة الديون في هيكل رأس المال تؤدي إلى زيادة المخاطرة (risk) مع زيادة العائد المتوقع والعكس صحيح, فإن زيادة نسبة حقوق الملكية تؤدي إلى نقص المخاطرة (risk) مع نقص العائد المتوقع .


وعلى المدير المالي تحديد أفضل نسبة ممكنة للموازنة بين المخاطرة والعائد المتوقع .


3)    إدارة رأس المال العامل :


رأس المال العامل هو مقدار ما تملكه المنظمة من أصول جارية في مقابل الالتزامات الجارية التي عليها.


رأس المال العامل = الأصول الجارية – الالتزامات الجارية .


ويقصد بالأصول الجارية هي الأصول النقدية, أو التي من السهل تحويلها إلى نقدية, مثل الشيكات وحسابات العملاء المدينين للمنظمة، أما الالتزامات الجارية فهي الديون قصيرة الأجل, مثل أوراق الدفع وحسابات الموردين الدائنين.


وتعتبر أهمية رأس المال العامل في أنه المؤشر إلى ما تملكه المنظمة من سيولة مالية لإدارة الأعمال اليومية، فكلما كان عند المنظمة رأس مال عامل أكبر كلما كانت فرصة  نجاحها  أكبر لأن عندها الفرصة لتوسع وتحسين أكبر للعمل لما تمتلكه من سيولة مالية.


وبالتالي فدور الإدارة المالية هو: ضمان وجود أصول جارية كافية مقابل الالتزامات الجارية التي عليها،  تضمن سير الأعمال اليومية بسلام دون حدوث مقاطعات مكلفة تحدث نتيجة لعدم وجود سيولة كافية.


خاتمة :


هذه الثلاث مواضيع التي تحدثنا عنها باختصار :


"الميزانية الرأسمالية - هيكل رأس المال – رأس المال العامل "


هي في الحقيقة أبواب كبيرة جدا تضم الكثير من المواضيع والأسئلة وطرق الحساب والمعادلات، إلا أننا أردنا أن نعطي فقط نبذة مختصرة عنها لتتكون في ذهنك صورة عامة عن الإدارة المالية، نستطيع بعد ذلك الدخول في تفاصيلها، فتابع معنا في الحلقات القادمة تفاصيل أكثر وأكثر عن الإدارة المالية .


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


أهم المراجع :


1- Essentials of corporate finance ,third edition : Ross Westerfield Jordan


2- موقع  www.wikipedia.com 


 

التعليقات

75 تعليق commemnt

أضف تعليق


    facebook twitter rss

    أحمد منصور لـ"عاصفة الحزم": "إذا ضربتم فأوجعوا ..."

    وصف الإعلامي البارز أحمد منصور الدعوة الإيرانية للحوار فى اليمن بأنها مناورة لإنقاذ الحوثيين والرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح وتكتيك لإبقاء النفوذ الإيرانى.

    28 مارس 2015 05:30:00

    غلاف مجلة THE WEEK: سليماني والعم سام فى سرير واحد!

    حمل الغلاف الأخير لعدد مجلة The Week الأمريكية صورة للجنرال الإيراني "قاسم سليماني" قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، والي يقود أيضًا مليشيات الحشد الشعبي الموالية لإيران في الع

    28 مارس 2015 04:30:00

    فيديو.. أول تعليق من الشيخ الحويني ردًا على تطاول يوسف الحسيني

    فيديو.. أول تعليق من الشيخ الحويني ردًا على تطاول يوسف الحسيني

    28 مارس 2015 03:15:00

    مصدر يمني يروي خسائر الحوثيين في معقلهم الرئيس "صعدة"

    أفاد مصدر يمني بأن طيران “عاصفة الحزم” حلق بكثافة، عصر اليوم، في سماء مدينة صعدة اليمنية، المعقل الأول للمتمردين الحوثيين، وصاحب هذا التحليق موجة غبار كثيفة.

    28 مارس 2015 03:00:00

    الحوثيون يطلبون هدنة لانتشال جثث قتلاهم في شبوة

    طالب مسلحو الحوثي بوقف الحرب في محافظة شبوة؛ لانتشال جثث قتلاهم، بعد اشتباكات دامية استمرت لساعات بين القبائل بمحافظة شبوة والمتمردين الحوثيين.

    28 مارس 2015 02:40:00

    السعودية تقبل الاعتذار السويدي وتقرر إعادة السفير

    قررت المملكة العربية السعودية إعادة سفيرها إلى السويد، بعد 16 يومًا من استدعائه، على خلفية تصريحات وزيرة خارجية السويد، مارغو والستروم، التي تضمنت انتقادات حقوقية للسعودية.

    28 مارس 2015 02:15:00

    لماذا لم تَدْعُ مصر "إسرائيل" للمؤتمر الاقتصادي؟!

    ويبدي الكاتب استغرابه من عدم دعوة الحكومة "الإسرائيلية" للمشاركة في المؤتمر الاقتصادي، ويؤكد أن ما ينقص مصر هو أن يتجول "الإسرائيليون" مستثمرين وسياحًا في الشوارع المصرية.

    25 مارس 2015 09:53:00

    دلالات التقارب المصري مع الانقلابيين الحوثيين

    العقلاء من الخبراء الإستراتيجيين يعتبرون أن خطر الحوثيين أصبح الآن أكبر من خطر تنظيم "داعش"، نظرًا للدعم الإيراني للحوثيين من خلال سيطرتهم على أهم المناطق الحيوية باليمن.

    23 مارس 2015 11:45:00

    قاسم سليماني.. والي العراق الجديد

    "اسمي "قاسم سليماني"، فلتعلم أنني أنا من يسيطر على السياسات الإيرانية في العراق ولبنان وغزة وأفغانستان".

    21 مارس 2015 10:27:00

    "مفكرة الإسلام" تكشف تصاعد المد الشيعي في موريتانيا ودور إيران

    على مدار تاريخها الطويل لم يكن للتشيع نفوذ على أرض موريتانيا، فهي تاريخيًّا أرض سنية مالكية المذهب، ولكن تطورات سياسية لاحقة هي التي قادت إلى تنامي نفوذ التشيع...

    19 مارس 2015 10:44:00

    تصريحات البشير عن الإخوان.. المصالح أولى

    ويخشى البشير أن يحسب نظامه الحاكم في السودان على الإخوان المسلمين أو الإسلام السياسي في ظل الجهود التي تبذلها الإمارات ومصر ودول خليجية أخرى للقضاء على القوى الإسلامية

    17 مارس 2015 09:26:00

    "إسرائيل" وسياسة عقاب المعتدى عليه

    أكد الكاتب "الإسرائيلي" عميرا هاس أن العنصرية بصورتها الكاملة والمثلى تجلت داخل "إسرائيل"، وأبرز مثال لذلك في مدينة الخليل حيث يقوم المستوطنون اليهود بتدمير منازل العرب وثقافتهم.

    15 مارس 2015 01:30:00

    إغلاق