نص المواد المُعدلة بالدستور المصري

نشرت: - 11:25 ص بتوقيت مكة   عدد القراء : 8465

media/Egypt/version4_s320095152814.jpg

مفكرة الإسلام : انتهت اللجنة المكلفة بتعديل المواد الدستورية في مصر، من صياغة التعديلات الدستورية المقترح تعديلها، والتي تتعلق بشروط الترشح لرئاسة الجمهورية، ومدة الرئاسة، وكذلك الإشراف القضائي على الانتخابات التشريعية.
وأعلن رئيس اللجنة، المستشار طارق البشري، أن التعديلات الجديدة تتضمن اختصار مدة رئيس الجمهورية على دورتين متتاليتين، مدة كل منهما 4 سنوات، ولا يحق له الترشح مرة أخرى مدى الحياة، وألا يقل سن الرئيس عن 40 عاماً وبدون حد أقصى.
كما تضمنت التعديلات على أن يكون رئيس الجمهورية مصرياً، ومن أبوين مصريين، وعدم حصول أي منهم، سواء المرشح أو والديه، على جنسية أخرى بخلاف الجنسية المصرية، وألا يكون متزوجاً من أجنبية.
ثلاث أبواب للترشح للرئاسة
قال البشري إنه تم الاتفاق على تعديلات محددة في المادة 76، وهى الخاصة بإجراءات ترشيح رئيس الجمهورية، مؤكداً أن الهدف من التعديلات في هذه المادة، هو التقليل والتخفيف من الشروط التي يجب توافرها في الشخص المرشح لرئاسة الجمهورية.
وتمثلت تعديلات هذه المادة في ثلاث نقاط، الأولى أن يؤيد 30 عضواً على الأقل من أعضاء مجلس الشعب، الشخص المرشح لرئاسة الجمهورية، والثانية أن يحصل المرشح على تأييد 30 ألف مواطن من 15 محافظة، بما لا يقل عن 1000 مواطن من كل محافظة، والثالثة يمكن لأحد الأحزاب القائمة، وله عضو واحد على الأقل في أي من مجلسي الشعب والشورى "المنتخبين"، ترشيح عضو من أعضائه لرئاسة الجمهورية.
منع المتزوج بأجنبية
وأضاف البشري أنه بالنسبة للمادة 75، والتي تتعلق بالشروط التي يجب أن تتوفر في الشخص المرشح لرئاسة الجمهورية، والتي توجب بأن يكون مصري الجنسية، ومن أبويين مصريين، أُضيف إليها "ألا يكون هو أو أحد والديه حاصل على جنسية أجنبية، وألا يكون متزوجاً من أجنبية، وألا يقل سنه عن 40 عاماً.
4 سنوات ولفترتين فقط
وبالنسبة للمادة 77، قال المستشار البشري إنه تقرر أن تكون مدة رئيس الجمهورية أربع سنوات ميلادية، ويرشح لمرة واحدة بعد ذلك "أي يحق له الترشح لدورتين متتاليتين فقط.

إشراف قضائي "غير منقوص"
وبالنسبة للمادة 88، والخاصة بالإشراف على الانتخابات، فقد نص المشروع الحالي، بحسب البشري، "أن يكون الإشراف من الهيئات القضائية، بداية من الإشراف على الجداول الانتخابية، وحتى عمليات الانتخابات والفرز وإعلان النتائج." وأكد البشرى قيام "لجنة قضائية بحتة"، بالإشراف الكامل على الانتخابات، برئاسة رئيس المحكمة الدستورية العليا، وعضوية لجنة قضائية خماسية، من محكمة استئناف القاهرة، ومحكمة النقض، ومجلس الدولة، والمحكمة الدستورية، كما تتولى جهات قضائية أيضاً الإشراف على اللجان الفرعية.
المجلس ليس "سيد قراره"
وفيما يتعلق بالمادة 93، قال البشري إن المشروع المقدم للاستفتاء يتعلق بالطعن في صحة عضوية مجلس الشعب، بحيث يتم نقل الطعن من مجلس الشعب "سيد قراره"، إلى المحكمة الدستورية العليا، بحيث تفصل في الطعون الخاصة بصحة عضوية أعضاء المجلس.
نائب الرئيس "إلزامي"
وبشان المادة 139، فإن التعديلات أوجبت على رئيس الجمهورية أن يقوم بتعيين نائب له خلال 60 يوماً على الأكثر من تاريخ مباشرة عمله، وإذا خلا منصب "النائب" يقوم بتعيين نائب آخر على الفور، ويشترط به ما يشترط به منصب رئيس الجمهورية، من أن يكون من أبوين مصريين، وألا يكون هو أو أحد والديه حاملاً لجنسية أجنبية، أو متزوجاً من أجنبية.

تمديد الطوارئ باستفتاء الشعب
وقال البشرى إنه بالنسبة للمادة 148، الخاصة بحالة الطوارئ، فإن التعديل يتضمن "أن يكون الإعلان عن حالة الطوارئ بعرضها على مجلس الشعب خلال سبعة أيام فقط، ويدعى المجلس فوراً للانعقاد إن لم يكن موجوداً، وألا تزيد مدة حالة الطوارئ عن ستة أشهر، يقوم بعدها باستفتاء شعبي، ويتقرر من خلاله مدها". وبالنسبة للمادة 179، والخاصة بقوانين الإرهاب، فقد أعلن المستشار البشرى إلغائها كاملة.
لجنة تأسيسية لدستور جديد
وبشأن المادة 189، والخاصة بتعديل الدستور، أُضيفت إليها فقرة جديدة تتعلق بطريقة تعديل وتغيير الدستور، "يستبدل بها دستور آخر"، وأشار البشري إلى أن هذه التعديلات الدستورية بمثابة "دستور مؤقت"، يتم بعده وضع دستور جديد للبلاد. وأكد أنه تقرر تعديل المادة 189 مكرر، التي تتعلق بالوضع الحالي، وانتخابات مجلسي الشعب والشورى الحالية، بحيث يجتمع المنتخبون من هذين المجلسين، ويشكلوا لجنة تأسيسية من مئة عضو لإعداد دستور جديد للبلاد، خلال 6 أشهر من انتخاب المجلسين، ويكون مدة الاستفتاء عليه 6 أشهر أيضاً. وللمادة 189 مكرر واحد، "حالة زمنية وقتية"، بالنسبة لمجلس الشورى، يقوم الناخبون باختيار ثلثيه بالانتخاب، حتى يتمكنوا من اختيار رئيس الجمهورية، الذي سيقوم بدوره بتعيين الثلث الأخير لمجلس الشورى. وأشار البشرى إلى أن الاستفتاء على الدستور الجديد سيكون بكافة محافظات مصر عن طريق بطاقة الرقم القومي، وليس من خلال الجداول الانتخابية.

التعليقات

16 تعليق commemnt

أضف تعليق


    facebook twitter rss

    شاهد.. البراميل المتفجرة تحول المباني في حلب إلى رماد

    شاهد.. البراميل المتفجرة تحول المباني في حلب إلى رماد

    20 أبريل 2015 01:40:00

    هذه الصورة ليست لتظاهرة .. إنهم يبحثون عن رغيف خبز!

    هذه الصورة ليست لتظاهرة جماهيرية أو احتشاد فني ولكنها لمواطنين يبحثون عن رغيف خبز أمام مخبز مغلق بمنطقة التواهي في محافظة عدن جنوبي اليمن.

    20 أبريل 2015 01:30:00

    فيديو: هاتف HTC ONE M9 يتغلب على جلاكسىS6 وآى فون 6 باختبار السقوط

    رغم تعرضه لبعض الأضرار فى الشاشة ذات الحجم 5 بوصة، إلا أنه أثبت جودة تصنيعه مقارنة بآى فون 6 وجلاكسى S6.

    20 أبريل 2015 01:20:00

    "رحماء بينهم".. حملة إغاثة كويتية لمساعدة الشعب اليمني

    أطلقت اللجنة الكويتية العليا للإغاثة، الأحد، الحملة الإعلامية لإغاثة الشعب اليمني تحت شعار "رحماء بينهم".

    20 أبريل 2015 01:10:00

    بالفيديو.. شاهد ماذا فعلوا بهذا الطبيب بعد فشله في إنقاذ حياة والدهم!

    اعتدى أربعة أشقاء على طبيب بإحدى المستشفيات الهندية بعد فشله في إنقاذ والدهم البالغ من العمر 80 عاما إثر وعكة صحية تعرض لها.

    20 أبريل 2015 01:00:00

    تفاصيل لقاء الأمير محمد بن نايف بوزيري دفاع وداخلية الكويت

    وحضر اللقاء عدد من القيادات العسكرية والسياسية من البلدين، وتعد هذه الزيارة الأولى لوفد كويتي رفيع المستوى إلى السعودية منذ انطلاق عاصفة الحزم قبل 3 أسابيع.

    20 أبريل 2015 12:50:00

    هل تحقق حلم هرتزل أخيرا ؟

    "اتفاق قناة البحرين يحقق حلم هرتزل"

    18 أبريل 2015 08:15:00

    حوار حصري لمفكرة الإسلام مع الرئيس التنفيذي لمرصد الأقليات المسلمة

    فى ظل عالم تتعرض فيه الأقليات الإسلامية لانتهاكات شديدة فى حقوقها جاءت فكرة تأسيس مرصد الأقليات الإسلامية والذي كان لمفكرة الإسلام هذا الحوار الأول مع أحد مؤسسيه ورئيسه التنفيذي عصام الدين.

    15 أبريل 2015 08:44:00

    " الإعلام الخميني في خدمة الثورة "

    لقي الإعلام كعمل موجه ، اهتماما في أداء البشر ، حكومات وأفراد ، حيث اتخذ أداة لنقل المعلومات . وبفضل تأثيراته المتعددة تحول ليصبح علما له نسقه ومرجعياته

    13 أبريل 2015 01:54:00

    لا تسمحوا للنظام الإيراني بالتقاط أنفاسه !!!

    وشاءت أم أبت فقد كانت الانتخابات أداة طيعة ومطواعة لمرجعيتها ،التي تعتبر أن التمرد على أوامرها يساوي " الشرك بالله " كما يعبر عنه حاجي صادقي نائب ممثل المرشد الأعلى في الحرس الثوري

    13 أبريل 2015 01:51:00

    النووي الإيراني .. ضد العرب وليس لهم

    كثيرًا ما خرجت رؤى وتحليلات من نفر غير قليل من المثقفين العرب تحذر من أن امتلاك إيران للسلاح النووي إنما هو لخدمة المشروع الإيراني التوسعي في المنطقة العربية.

    13 أبريل 2015 08:20:00

    التدخل البري بين إحجام باكستان وإقدام مصر

    فلماذا تتدخل مصر بريا في اليمن؟ وهي تعلم مدى صعوبة هذا التدخل وحجم المثبطات التاريخية والشعبية والفنية الكبير تجاه أخذ قرار المشاركة.

    11 أبريل 2015 11:38:00

    إغلاق