النقد الأدبي الحديث من المحاكاة إلى التفكيك
الثلاثاء28 من ربيع الثاني1428هـ 15-5-2007م الساعة 11:15 ص مكة المكرمة 08:15 ص جرينتش

مفكرة الإسلام : صدرت مؤخرا طبعة جديدة من كتاب النقد الأدبي الحديث من المحاكاة إلى التفكيك لمؤلفه الدكتور إبراهيم خليل .يقع الكتاب في 270 صفحة من القطع الكبير موزعة على مقدمة وتمهيد وسبعة فصول وخاتمة وثبتين بالمصادر والمراجع . تناول المؤلف في التمهيد مسيرة النقد الأدبي من بداياته إلى القرن التاسع عشر ، وفي الفصل الأول ألقى الضوء على النظرية الرومنطيقية في الشعر،والأدب ،منوها لأبرز النقاد الذين ظهروا في هذه الحقبة من الزمن ،منهم : سانت بيف ،وهيبوليت تين الفرنسيان ، ووردزوورث، وكوليردج ،وماثيو آرنولد ،وغيرهم . وفي الفصل الثاني سلط الضوء على النقد الأدبي في تداخله بالعلوم الإنسانية ،كعلم الاجتماع ،وعلم النفس ، وعلوم اللغة ، مشيرا إلى النقد التحليلي المعروف اصطلاحا باسم النقد الجديد وأثره في النقد العربي. وفي الفصل الثالث تناول المؤلف النقد الأدبي في ضوء اللسانيات المعاصرة ، وما شهده من تنوع بين علم الأسلوب ،والنقد البنيوي ،والسيميائي، والتفكيكي ، وما تفرّع عن هذا الأخير من مدارسَ، وأنظار كجماليات التلقـّي ، والتأويل، والنقد النسوي، والثقافي. وفي الفصل الرابع تناول الدكتور خليل الأسلوبيّات والنقد الأدبي، مخصّصا الفصل الخامس للسّرديات ،والسادس لأثر النقد الجديد في النقد العربي الحديث ،متخذاً من تجمّع (شعر) نموذجاً، ومن عبد الله الغذامي مثالا، لاختبار أثر اللسانيات في النقد العربي الحديث .

"جميع حقوق الطبع محفوظة لشركة مفكرة الإسلام 1434هـ-1434هـ"