مصرع الرئيس العراقي عبد السلام عارف

نشرت: - 03:53 ص بتوقيت مكة   عدد القراء : 3604

media//aref.jpg

23 من ذي الحجة 1385هـ ـ 14 أبريل 1966م

 

مفكرة الإسلام : ثاني رؤساء العراق بعد سقوط الملكية وقيام الجمهورية، عبد السلام محمد عارف، وُلد في مدينة «حديثة» على نهر الفرات في أسرة فقيرة ثم انتقل مع أسرته إلى بغداد والتحق بالمدارس الحكومية ثم دخل الكلية الحربية وتخرج منها برتبة ملازم ثم اشترك في حرب فلسطين وقابل هناك عبد الكريم قاسم وانضم عن طريقه إلى اللجنة المركزية للثورة العراقية، وقام بدور كبير وهام في الثورة على الملكية في من ذي الحجة سنة 1377هـ حيث قاد اللواء العشرين ببغداد واستولى على مبنى الإذاعة وأصدر بيان الثورة وأعلن القيام الجمهورية لذلك فهو كان يعتبر نفسه القائد الفعلي للثورة، وقد تم تعيينه نائبًا للرئيس عبد الكريم قاسم.

أصبح عبد السلام عارف رئيسًا للعراق سنة 1382هـ بعد خلافات شديدة مع عبد الكريم قاسم انتهت بمقتل قاسم بعد سلسلة من المظاهرات والاضطرابات ضد حكم عبد الكريم قاسم كان عبد السلام عارف ذو ميول أخلاقية ومتأثرًا بفكر الإخوان المسلمين، ولكنه كان شديد الانبهار بالرئيس المصري جمال عبد الناصر، وكان يرى وجوب الانضمام إلى مصر على نمط الاتحاد المصري السوري فلما تولى عبد السلام عارف الرياسة نظَّم الحكم على النمط الناصري مما أثار عليه حزب البعث والأحزاب الشيوعية، ثم زادت الأمور اضطرابًا بعد فشل الاتحاد بين مصر وسوريا بسبب حزب البعث السوري، فبطش عارف بالبعثيين في العراق لإرضاء عبد الناصر ثم أخذ في إرساء قواعد الوحدة بين مصر والعراق وحضر حفل تدشين بناء السد العالي سنة 1384هـ وبدأ في تنظيم الدستور العراقي بصورة تشبه لحد كبير الدستور المصري وأمم المصارف والصناعات الكبرى ولكنه قام أيضًا بإلغاء الأحكام العرفية والمحاكم العسكرية وأطلق سراح المعتقلين السياسيين.

بعد ذلك أخذ الخلاف يظهر بين أتباع الحزب الناصري الذين يريدون الوحدة مباشرة دون دراسة والخضوع التام لعبد الناصر وبين عبد السلام عارف، وحاول الناصريون الانقلاب على عارف أثناء تواجده في مؤتمر القمة العربية بالدار البيضاء سنة 1385هـ، وطلب جمال عبد الناصر من عبد السلام عارف العفو عن المتآمرين وقادة الانقلاب ولكن عارف رفض بشدة، ثم زادت الشقة بين الرجلين عندما طلب عارف من عبد الناصر العفو عن الأستاذ «سيد قطب» الذي صدر عليه حكم بالإعدام، فشعر عبد الناصر بأن عارف لم يكن يومًا من أتباعه أو أنصاره وأنه ربما يخطط لإقامة دولة إسلامية بالعراق يحكمها الإخوان المسلمين.

وفي يوم 23 من ذي الحجة سنة 1385هـ وأثناء رحلة داخلية لعبد السلام عارف بالطائرة الهليكوبتر وعند قرية «القرنة» قرب البصرة انفجرت الطائرة بسبب قنبلة وضعت فيها ليلقى عبد السلام عارف ورفاقه مصرعهم في الحال، وقد أذاعت الحكومة العراقية أن سبب الحادثة العواصف الرعدية، وهذا انتهت حياة هذا الزعيم بصورة غامضة وذلك أنه أراد أن يرضي الجميع ويساير الجميع، فغضب عليه الجميع.

التعليقات

7 تعليق commemnt

أضف تعليق


    facebook twitter rss

    وزير الأمن الأمريكي يكشف نوع الإرهاب الذي يجعله لا يستطيع النوم!

     كشف وزير الأمن الداخلي الأمريكي جيه جونسون، الثلاثاء، عن ظهور أنواع جديدة من الإرهاب في بلاده، معربا عن قلقه من تزايد الهجمات الإرهابية داخل الولايات المتحدة، والتي باتت تجعله لا يستطيع الن

    28 سبتمبر 2016 01:25:00

    بوينغ تنشىء منطقة صناعية في طنجة .. والمغرب تصفه بالمشروع الاستراتيجي

    عقد المغرب وشركة مجموعة الطيران الأمريكية بوينغ اتفاق شراكة لتوطين 120 شركة متعاقدة مع بوينغ في منطقة صناعية بمدينة طنجة، وستوفر العملية 8700 فرصة عمل.

    28 سبتمبر 2016 12:55:00

    ابن المخلوع يظهر لأول مرة ويشارك في جنازة قائد القوات الخاصة للحوثيين

    ظهر مساء الثلاثاء الرائد خالد علي عبدالله صالح، نجل الرئيس المخلوع، خلال مشاركته في العزاء لأسرة العميد حسين الملصي قائد القوات الخاصة في مليسيا الحوثي وقائد وحدة مكافحة الارهاب

    28 سبتمبر 2016 12:45:00

    روسيا تتجسس على هواتف مسئولين بالحزب الديموقراطي الأمريكي

    قال محققي مكتب التحقيقات الاتحادي أنهم يعتقدون أن متسللين أجانب استهدفوا الهواتف المحمولة التي يستخدمها عدد صغير من شخصيات الحزب الديمقراطي يعتقد أن بينهم مسؤولين منتخبين.

    28 سبتمبر 2016 12:35:00

    شاهد .. آلام لحظة استخراج الأطفال الشهداء في حلب

    تحت هذا البناء كانت هناك ٢٤ روحاً لم يكتب لها ان تخرج إلا للسماء

    28 سبتمبر 2016 12:25:00

    البرلمان التونسي يقر عدم اشتراك العسكريين فى الانتخابات البلدية

    اتفقت الكتل النيابية بالبرلمان التونسي, الثلاثاء, على عدم اشتراك العسكريين في الإنتخابات المحلية, في حين ما زال الخلاف قائما بينها حول اشتراك رجال الشرطة في الإنتخابات من عدمه.

    28 سبتمبر 2016 12:15:00

    بين التربية التوراتية عندهم وتجفيف الينابيع عندنا!!

    المدارس والجامعات في الكيان الصهيوني يتم فيها تدريس التوراة والتلمود بكثافة عالية جدًا، وأن الثقافة الدينية عند بني صهيون لها احترامها وتقديرها .

    26 سبتمبر 2016 08:05:00

    فشل بوتين الأكبر في سوريا

    ولكي تتكلّل هذه السياسة بالنجاح، كان لا بدّ من نصر عسكري ميداني، بقوة نيران ضخمة ، وتنسيق وتفاوض مع القوى الإقليمية المعنية بالملف السوري.

    24 سبتمبر 2016 11:42:00

    هل يدفع السوريون ثمن خطايا واشنطن؟!

    والحقيقة أن أوباما يُجادِل منذ العام 2012 بأن الولايات المتحدة لن تتدخل عسكرياً في الحرب الأهلية السورية.

    22 سبتمبر 2016 07:10:00

    ضربة حفتر والطريق إلى الحرب الأهلية

    استيلاء حفتر على المثلث النفطي سيفتح الطريق لمرحلة جديدة أكثر دموية في الحرب الأهلية التي تُعاني منها ليبيا منذ العام 2011.

    21 سبتمبر 2016 07:30:00

    حلم المالكي بتحويل القبلة إلى كربلاء!!

    لم يكن غريبًا أن يندفع مئات الآلاف من الإيرانيين إلى تغيير وجهتهم صوب مرقد الإمام الحسين في كربلاء، بعد أن منعت السلطات الإيرانية الحج إلى مكة هذا العام.

    19 سبتمبر 2016 09:00:00

    ليبيا والتدمير على الطريقة العراقية

    كلمة السر في النفط ، فجميع الخلافات والصراعات قابلة للتسوية والطي والمسامحة ، إذا التقت المصالح وتصافحت المنافع .

    17 سبتمبر 2016 07:12:00

    إغلاق