مصرع الرئيس العراقي عبد السلام عارف

نشرت: عدد القراء :3546

media//aref.jpg

23 من ذي الحجة 1385هـ ـ 14 أبريل 1966م

 

مفكرة الإسلام : ثاني رؤساء العراق بعد سقوط الملكية وقيام الجمهورية، عبد السلام محمد عارف، وُلد في مدينة «حديثة» على نهر الفرات في أسرة فقيرة ثم انتقل مع أسرته إلى بغداد والتحق بالمدارس الحكومية ثم دخل الكلية الحربية وتخرج منها برتبة ملازم ثم اشترك في حرب فلسطين وقابل هناك عبد الكريم قاسم وانضم عن طريقه إلى اللجنة المركزية للثورة العراقية، وقام بدور كبير وهام في الثورة على الملكية في من ذي الحجة سنة 1377هـ حيث قاد اللواء العشرين ببغداد واستولى على مبنى الإذاعة وأصدر بيان الثورة وأعلن القيام الجمهورية لذلك فهو كان يعتبر نفسه القائد الفعلي للثورة، وقد تم تعيينه نائبًا للرئيس عبد الكريم قاسم.

أصبح عبد السلام عارف رئيسًا للعراق سنة 1382هـ بعد خلافات شديدة مع عبد الكريم قاسم انتهت بمقتل قاسم بعد سلسلة من المظاهرات والاضطرابات ضد حكم عبد الكريم قاسم كان عبد السلام عارف ذو ميول أخلاقية ومتأثرًا بفكر الإخوان المسلمين، ولكنه كان شديد الانبهار بالرئيس المصري جمال عبد الناصر، وكان يرى وجوب الانضمام إلى مصر على نمط الاتحاد المصري السوري فلما تولى عبد السلام عارف الرياسة نظَّم الحكم على النمط الناصري مما أثار عليه حزب البعث والأحزاب الشيوعية، ثم زادت الأمور اضطرابًا بعد فشل الاتحاد بين مصر وسوريا بسبب حزب البعث السوري، فبطش عارف بالبعثيين في العراق لإرضاء عبد الناصر ثم أخذ في إرساء قواعد الوحدة بين مصر والعراق وحضر حفل تدشين بناء السد العالي سنة 1384هـ وبدأ في تنظيم الدستور العراقي بصورة تشبه لحد كبير الدستور المصري وأمم المصارف والصناعات الكبرى ولكنه قام أيضًا بإلغاء الأحكام العرفية والمحاكم العسكرية وأطلق سراح المعتقلين السياسيين.

بعد ذلك أخذ الخلاف يظهر بين أتباع الحزب الناصري الذين يريدون الوحدة مباشرة دون دراسة والخضوع التام لعبد الناصر وبين عبد السلام عارف، وحاول الناصريون الانقلاب على عارف أثناء تواجده في مؤتمر القمة العربية بالدار البيضاء سنة 1385هـ، وطلب جمال عبد الناصر من عبد السلام عارف العفو عن المتآمرين وقادة الانقلاب ولكن عارف رفض بشدة، ثم زادت الشقة بين الرجلين عندما طلب عارف من عبد الناصر العفو عن الأستاذ «سيد قطب» الذي صدر عليه حكم بالإعدام، فشعر عبد الناصر بأن عارف لم يكن يومًا من أتباعه أو أنصاره وأنه ربما يخطط لإقامة دولة إسلامية بالعراق يحكمها الإخوان المسلمين.

وفي يوم 23 من ذي الحجة سنة 1385هـ وأثناء رحلة داخلية لعبد السلام عارف بالطائرة الهليكوبتر وعند قرية «القرنة» قرب البصرة انفجرت الطائرة بسبب قنبلة وضعت فيها ليلقى عبد السلام عارف ورفاقه مصرعهم في الحال، وقد أذاعت الحكومة العراقية أن سبب الحادثة العواصف الرعدية، وهذا انتهت حياة هذا الزعيم بصورة غامضة وذلك أنه أراد أن يرضي الجميع ويساير الجميع، فغضب عليه الجميع.

التعليقات

7 تعليق commemnt

أضف تعليق


    إذا وجدت إعلانا مخالفا اضغط هنا
    facebook twitter rss

    الإخوان المسلمون: تهجير أهالي سيناء مخطط صهيو-أمريكي

    أصدرت جماعة الإخوان المسلمين بياناً أدانت فيه ما قامت به السلطات بمصر من إخلاء قسري لأهالي سيناء بزعم ما أسمته "محاربة المسلحين".

    31 أكتوبر 2014 04:20:00

    تركيا: إحالة 18 شرطيًّا للمحكمة بتهمة الانتماء لـ"الكيان الموازي"

    أحالت النيابة العامة في ولاية "مرسين" جنوب تركيا، 18 شرطيًّا، إلى المحكمة، مطالبة باعتقال 10 منهم، وإطلاق سراح 8 آخرين، مع تطبيق نظام المراقبة القضائية عليهم.

    31 أكتوبر 2014 04:00:00

    القضاء اللبناني يتهم 18 إسلاميا بالسعي لإنشاء إمارة في البلاد

    ادعى القضاء اللبناني الخميس على 18 شخصا يشتبه بانتمائهم الى تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف بتهمة السعي لانشاء “امارة للتنظيم الاسلامي” في شمال البلاد، وفق ما نقلت الوكالة الوطنية للاعلام الر

    31 أكتوبر 2014 03:40:00

    انقلاب عسكري في بوركينا فاسو.. والجيش يتسلم السلطة

    أعلن قائد القوات المسلحة فى بوركينا فاسو اليوم الخميس حل الجمعية الوطنية (البرلمان) والسعى لتشكيل حكومة انتقالية وطنية يستمر عملها مدة لا تتجاوز 12 شهرا على الرغم من أنه لم يحدد من سيرأسها.

    31 أكتوبر 2014 03:00:00

    هل تتحول ليبيا إلى فيتنام العرب ؟

    قرار التدخل العسكري الجزائري والمصري المشترك ضد ليبيا لن يُتخذ إلا من تشاك هيجل وزير الدفاع الأمريكي والذي وضع بنفسه الإستراتيجية الأمريكية نحو تقويض ثورات الربيع العربي

    04 أغسطس 2014 08:46:00

    الشعب المصري أسقط السيسي ومشروعه

    نعم انهارت خارطة السيسي، وما يحدث من محاولات للاستمرار مجرد حلاوة روح، وهم شعروا بالزلزال أكثر من الكثير منا، ففقدوا صوابهم وتخبطوا وسنرى ما يسر الشعب الصابر بإذن الله.

    30 مايو 2014 08:13:00

    رمال الخليج المتحركة

    قبل حوالي 3 عقود، وتحديدًا عام 1981، تأسس «مجلس التعاون الخليجي» لمواجهة الخطر الإيراني المتنامي بعد قيام الثورة الإسلامية عام 1979 .

    10 مارس 2014 09:41:00

    مفارقات بين تركيا أتاتورك وأردوغان

    وفي الأخير، أقول: إن الصخرة التي تعتري طريقنا لا تعيقنا، بل نصعد عليها إلى الأرقى بإذن الله تعالى.

    06 يونيو 2013 02:42:00

    عن الموقف الطائفي والموقف المبدئي

    هذا هو الفرق بين الموقف الحر، وبين الموقف المذهبي أو الطائفي أو الحزبي الذي يتدثر بالمقاومة والممانعة ليخفي سوأته، فيما الأولى أن ينحاز أولا وقبل كل شيء لحرية الشعوب.

    05 يونيو 2013 01:49:00

    الشركات الأمريكية والأوروبية وخطة السطو على النيل

    علينا أن نستعيد قوة الدولة المصرية وأن نوقف عمليات الاستنزاف الحادثة الآن، وعلينا أن نسعى لجمع عمقنا الاستراتيجي الشعبي والعربي والإسلامي لقطع الطريق على من يريدون ذبحنا بكل ما يملكون،

    04 يونيو 2013 09:25:00

    إغلاق