معركة كوسوفا الثانية

نشرت: الثلاثاء 19 يوليو 2011   عدد القراء : 2882

media//version4_Belgerad.jpg

18 شعبان 852هـ

مفكرة الإسلام : في خضم الأحداث الخطيرة والمتلاحقة بعد انتصار المسلمين العثمانيين بقيادة مراد الثاني على التحالف الأوروبي الصليبي في موقعة فارنا سنة 848هـ، وما تلى ذلك من اعتزال السلطان مراد الثاني وتنازله عن العرش لولده محمد الثاني، ثم عودته لتأديب الإنكشارية الثائرين عليه، فشغلهم بحرب اليونان، في خضم هذه الأحداث المتلاحقة، ظهرت شخصية مريبة استغلت انشغال العثمانيين وهو الأمير الألباني «إسكندر بك» وكان السلطان مراد الثاني قد فتح ألبانيا 836هـ، وقد سلَّم ملكها أولاده الأربعة رهائن عند السلطان مراد الثاني، وكان إسكندر هذا أحدهم وقد تظاهر بالإسلام ليسهل هروبه من القصر السلطاني.

استغل إسكندر الأحداث الجارية وهرب إلى ألبانيا واتصل مع زعماء القبائل هناك وأغراهم بعودة الملك القديم وطرد الغزاة العثمانيين وكانوا حديثي عهد بإسلام، فأجابوه وأمدوه وساعدوه على طرد الحامية العثمانية من ألبانيا وذلك سنة 851هـ، فاتجه إليهم مراد الثاني بجيش كبير وانتصر على الثوار واسترد منهم أهم مدينتين رغم المقاومة الشرسة من قبل الثوار.

في فترة انشغال مراد الثاني بحصار إسكندر، ظهرت بؤرة جديدة للصراع الصليبي، حيث قام القائد المجري «هويناد» والذي كان القائد العام للتحالف الصليبي في معركة فارنا سنة 848هـ بإعادة تجميع القوات الصليبية للثأر من هزيمته المدوية في «فارنا» ولم يكن قد هزم قبلها، وقرر «هويناد» الهجوم على بلاد الصرب ليسترد ما أخذه العثمانيون.

أخبار المخطط الصليبي وهجومه على «صربيا» تصل للسلطان «مراد الثاني» وهو يحاصر الثائرين الألبان، فيفك حصاره عنهم، ويتجه مباشرة نحو «هويناد» وفلول الصليبيين، والتقى الجيشان عند سهل كوسوفا ودارت معركة طاحنة انتصر فيها المسلمون العثمانيون انتصارًا لا يقل روعة عن انتصار كوسوفا الأولى قبل ستين سنة وذلك في 18 شعبان 852هـ وقتل هويناد الصليبي جزاءً وفاقًا.

والجدير بالذكر أن إسكندر الخائن ظل متمردًا ومحاربًا للدولة العثمانية حتى هلاكه سنة 871هـ.

التعليقات

1 تعليق commemnt

أضف تعليق


    إذا وجدت إعلانا مخالفا اضغط هنا
    facebook twitter rss

    "إسرائيل" تدرس التوجه لمجلس الأمن لاستصدار قرار بوقف القتال

    قالت إذاعة الجيش الصهيوني: إن الحكومة برئاسة نتنياهو تدرس حاليًا التوجه إلى مجلس الأمن الدولي لإصدار قرار بوقف إطلاق النار في غزة، على غرار قرار 1701 بين "إسرائيل" و"حزب الله".

    20 أغسطس 2014 08:32:00

    استشهاد زوجة وابنة قائد كتائب القسام محمد الضيف

    أعلن مسئول كبير في حركة حماس فجر الأربعاء أن زوجة وابنة محمد الضيف - القائد العام لكتائب عز الدين القسام -استشهدتا في غارة جوية "إسرائيلية".

    20 أغسطس 2014 08:25:00

    بينهم أطفال: استشهاد 7 من عائلة واحدة بقصف وحشي على غزة

    نفذ الطيران الإسرائيلي فجر اليوم الأربعاء مذبحة جديدة طالت إحدى عائلات غزة، ودمرت منزلها على رؤوس أهلها

    20 أغسطس 2014 08:21:00

    عشرات الصواريخ القسامية تشعل سماء مدن الاحتلال

    قصفت "كتائب القسام"، الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء ، مدينة تل أبيب ، ومطار بن غريون، وعددا من المدن الإسرائيلية

    20 أغسطس 2014 08:18:00

    بعد خرق التهدئة.. أول بيانات القسام: العدو فتح على نفسه أبواب جهنّم

    أصدرت كتائب الشهيد عز الدين القسـام، الجناح المسلح لحركة حماس، مساء اليوم الثلاثاء، بيانًا أكدت فيه أن "العدو بخرقه للتهدئة وارتكابه لمجزرة في منزل عائلة الدلو فتح على نفسه أبواب الجحيم".

    20 أغسطس 2014 12:15:00

    الرد القسامي .. أكثر من 50 صاروخًا في نصف ساعة بعضها ضرب تل أبيب

    أعلنت كتائب القسام، الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أنها قصفت "إسرائيل" بأكثر من 50 صاروخا في أقل من نصف ساعة.

    19 أغسطس 2014 11:43:00

    هل تتحول ليبيا إلى فيتنام العرب ؟

    قرار التدخل العسكري الجزائري والمصري المشترك ضد ليبيا لن يُتخذ إلا من تشاك هيجل وزير الدفاع الأمريكي والذي وضع بنفسه الإستراتيجية الأمريكية نحو تقويض ثورات الربيع العربي

    04 أغسطس 2014 08:46:00

    الشعب المصري أسقط السيسي ومشروعه

    نعم انهارت خارطة السيسي، وما يحدث من محاولات للاستمرار مجرد حلاوة روح، وهم شعروا بالزلزال أكثر من الكثير منا، ففقدوا صوابهم وتخبطوا وسنرى ما يسر الشعب الصابر بإذن الله.

    30 مايو 2014 08:13:00

    رمال الخليج المتحركة

    قبل حوالي 3 عقود، وتحديدًا عام 1981، تأسس «مجلس التعاون الخليجي» لمواجهة الخطر الإيراني المتنامي بعد قيام الثورة الإسلامية عام 1979 .

    10 مارس 2014 09:41:00

    مفارقات بين تركيا أتاتورك وأردوغان

    وفي الأخير، أقول: إن الصخرة التي تعتري طريقنا لا تعيقنا، بل نصعد عليها إلى الأرقى بإذن الله تعالى.

    06 يونيو 2013 02:42:00

    عن الموقف الطائفي والموقف المبدئي

    هذا هو الفرق بين الموقف الحر، وبين الموقف المذهبي أو الطائفي أو الحزبي الذي يتدثر بالمقاومة والممانعة ليخفي سوأته، فيما الأولى أن ينحاز أولا وقبل كل شيء لحرية الشعوب.

    05 يونيو 2013 01:49:00

    الشركات الأمريكية والأوروبية وخطة السطو على النيل

    علينا أن نستعيد قوة الدولة المصرية وأن نوقف عمليات الاستنزاف الحادثة الآن، وعلينا أن نسعى لجمع عمقنا الاستراتيجي الشعبي والعربي والإسلامي لقطع الطريق على من يريدون ذبحنا بكل ما يملكون،

    04 يونيو 2013 09:25:00

    إغلاق