مولد العلَّامة: محمد رشيد رضا

نشرت: - 08:37 ص بتوقيت مكة   عدد القراء : 481

media//version4_5495632147860.jpg

27من جمادى الأولى 1282هـ = 18 من أكتوبر 1865م: مولد العالم الجليل محمد رشيد رضا،  أحد أبرز رواد الإصلاح في العالم الإسلامي.

 

أعزائي القراء..أهلاً بكم ..

تعدُ قدرة المفكر والمصلح على مواجهة مشكلات المجتمع الذي يعيش فيه، وتقديم الحلول الصحيحة لها من أصدق المعايير التي يمكن أن تقاس بها قيمة أعماله الإصلاحية والفكرية..ومن هنا شاع ذم المفكر الذي لا يهتم بواقع الناس في مجتمعه وما يعانونه من مشكلات بأنه) يعيش في برج عاجي) ..!

واليوم نعيش مع واحدٍ من أكثر المفكرين الإسلاميين الذين أثروْا الفكر الإسلامي الحديث وحملوا هموم الأمة وجاهدوا في سنوات أعمارهم لينهضوا بها من كبوتها..إنه العلامة الشيخ "محمد رشيد رضا" – رحمه الله تعالى -  .

 

مولده ونشأته:

ولد الشيخ :محمد رشيد رضا" في: 27جمادى الأولى (1282هـ، 1865م)، في قرية من قرى لبنان تسمى القلمون، والتي تقع على شاطئ البحر المتوسط على مقربة من طرابلس الشام، وقد اشتهر بيت آل الرضا بأنهم كانوا المثل الأعلى في الانقطاع للعبادة وتكريم العلماء والترحيب بأولي الفضل، وقد كان أبوه "علي رضا" شيخًا للقلمون وإمامًا لمسجدها؛ فعُني بتربية ولده وتعليمه، فحفظ القرآن وتعلم مبادئ القراءة والكتابة والحساب، ثم انتقل إلى طرابلس، ودخل المدرسة الرشيدية الابتدائية، وكانت تابعةً للدولة العثمانية والتعليم فيها باللغة التركية، وتعلَّم النحو والصرف ومبادئ الجغرافيا والحساب، ثم تركها إلى المدرسة الوطنية الإسلامية بطرابلس سنة (1299هـ= 1882م)، وكانت أرقى من المدرسة السابقة، والتعليم فيها باللغة العربية، وتهتم بتدريس العلوم العربية والشرعية والمنطق والرياضيات والفلسفة.

 

شخصيته الغنية،  ومواهبه المتعددة:

كان "رشيد رضا" يتمتع بشخصية متعددة الجوانب والمواهب، فكان مفكرًا إسلاميًا غيورًا على دينه، وصحفيًا نابهًا أنشأ "مجلة المنار" ذات الأثر العميق في الفكر الإسلامي، وكاتبًا بليغًا، ومفسرًا نابغًا، ومحدثًا متقنًا في طليعة محدثي العصر، وأديبًا لغويًا، وخطيبًا مفوهًا تهتز له أعواد المنابر، وسياسيًا يشغل نفسه بهموم أمته وقضاياه، ومربيًا ومعلمًا يروم الإصلاح ويبغي التقدم لأمة الإسلام.

 

من التصوف إلى مذهب السلف:

حبب إليه التصوف بعد ما قرأ كتاب (إحياء علوم الدين) لأبي حامد الغزالي وتعلق به، وهو في سن مبكرة من الشباب، فسلك إلى التصوف، لكنه استطاع أن يقف على أسرار هذه الرياضة الروحية بمحاسنها ومساوئها؛ مما هيأه في المستقبل للمناداة بإصلاح الطرق الصوفية.. وبعد سنوات طويلة قضاها في التصوف آب إلى المنهج السلفي المعتدل ..منهج أهل السنة والجماعة، ونراه يعبر عن هذه التجربة الصوفية فيقول رحمه الله:

(إنني قد سلكت الطريقة النقشبندية، وعرفت الخفي والأخفى من لطائفها وأسرارها، وخضت بحر التصوف ورأيت ما استقر في باطنه من الدرر، وما تقذف أمواجه من الجيف، ثم انتهيت إلى مذهب السلف الصالحين، وعلمت أن كل ما خالفه فهو ضلال مبين).

 

اتصاله برواد الإصلاح في هذا الوقت:

تأثر الشيخ "محمد رشيد رضا" بمجلة العروة الوثقى ومقالات العلماء والأدباء فيها؛ فتأثر بجمال الدين الأفغاني لكن تأثره بمحمد عبده كان أشد، وأصبح شيخه الذي حرك عقله وفكره لنبذ البدع، والجمع بين العلوم الدينية والعصرية والسعي لتمكين الأمة.. ثم تأثر بشدة بكتب شيخ الإسلام ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب - رحمهم الله تعالى -، و لقد أحدثت له حركة ونشاطاً بدل الخمول وغيبة الوعي والانغماس في البدع والضلال كما كان الحال في التصوف.

 

أهم معالم المنهج الإصلاحي للعلامة "محمد رشيد رضا":

- كان ملتزماً بمنهج أهل السنة والجماعة، وكان يحرص على أخذ أدلته من الكتاب والسنة، ويهتم بتخريج الأحاديث، ومعرفة الصحيح من الضعيف أو الموضوع، وانتهج مذهب السلف في الأسماء والصفات.

- من أهم ما دعا إليه نبذ التقليد، والتحذير من البدع والخرافات، والتنديد بأخطاء الصوفيين وبيان ما وقعوا فيه من انحرافات وضلالات.

- كان بارعاً في ربطه بين التصورات والمفاهيم الإسلامية، وبين واقع العصر وذلك من خلال الفهم الجيد للشريعة مع  إلمامه بمشكلات العصر، بالإضافة إلى أسفاره ومخالطته لعدد من علماء الغرب وفلاسفتهم، ومعرفته بأفكارهم وطروحاتهم، واضطلاعه بالردود الجيدة عليهم في كتابه (الوحي المحمدي) وفي مجلة "المنار".

- هاجم الترف والإسراف، وحذر من الجهل والتخلف والخوف المفرط من الظالمين، ونادى بالشورى وندد بالاستبداد والمستبدين، ودعا علماء الأمة إلى القيام بواجبهم في الدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

- كان يرى أن تنفير العرب من الترك (موطن الخلافة الإسلامية وقتئذ) مفسدة من أضر المفاسد وأن من يسعى إلى التفرقة بيننا وبينهم فهو عدو لنا ولهم.

- حارب الماسونيّة على صفحات "المنار"، وحذّر من بيع الأراضي لليهود أو لغيرهم من الأجانب، وقال: إنني أعتقد أنّ الذين باعوا أرضهم لليهود لم يكونوا يعلمون أن بيعها خيانة لله ولرسوله ولدينه وللأمة كلّها..!

- دعا إلى وحدة المسلمين، والدفاع عن الإسلام والشريعة، وتصحيح عقائد المسلمين، وجمع بين العمل في ميدان الفكر الإسلامي والإصلاح السياسي.

- وأولى العلم والعلماء رعاية خاصّة، وروّج لفكرة دعوة اليابان لاعتناق الإسلام .

 

أهم مؤلفاته :

ترك الشيخ - رحمه الله - تراثاً كبيراً من الأعمال العلمية، والتي نذكر منها:

1- مؤلفه الأول الذي دونه أثناء طلبه للعلم في الشام "الحكمة الشرعية في محاكمة القادرية والرفاعية".

2- "مجلة المنار" وهي المعلمة الإسلامية الكبرى، والكنز الذي احتوى ثمار تجارب رشيد رضا وآرائه في الإصلاح الديني والسياسي، ولقد اتخذ منها منبراً لبث أفكاره في الإصلاح الديني والاجتماعي والإيقاظ العلمي والسياسي

3- تاريخ الأستاذ الإمام الشيخ محمد عبده وما جرى بمصر في عصره.

4- حقوق النساء في الإسلام.

5- الوحي المحمدي.

6- المنار والأزهر.

7- ذكر المولد النبوي.

8- الوحدة الإسلامية.

9- يسر الإسلام وأصول التشريع العام.

10- الخلافة أو الإمامة العظمى.

11- الوهابيون والحجازيون.

12- السنة والشيعة.

13- مناسك الحج، أحكامه وحكمه.

14- تفسير القرآن الكريم، المعروف بتفسير المنار. الذي استكمل فيه ما بدأه شيخه محمد عبده الذي توقف عند الآية (125) من سورة النساء، وواصل رشيد رضا تفسيره حتى بلغ سورة يوسف، وحالت وفاته دون إتمام تفسيره.

 

ثناء العلماء عليه:

إنّ ثناء العلماء المعاصرين للشيخ – رحمه الله – وإشادتهم به وبجهوده العلمية والفكرية والإصلاحية المتميزة أكثر من أن نحصيه في هذه السطور، ولكن نكتفي بإيراد ما قاله فضيلة عالم الحديث "ناصر الدين الألباني"، يقول رحمه الله: 

(السيد محمد رشيد رضا -رحمه الله- له فضل كبير على العالم الإسلامي، بصورة عامة، وعلى السلفيين منهم بصورة خاصة، ويعود ذلك إلى كونه من الدعاة النادرين الذين نشروا المنهج السلفي في سائر أنحاء العالم بوساطة مجلته المنار،.. ويقول أيضاً: فإذا كان من الحق أن يعترف أهل الفضل بالفضل لذوي الفضل، فأجد نفسي بهذه المناسبة الطيبة مسجلاً هذه الكلمة، ليطلع عليها من بلغته، فإنني بفضل الله عز وجل، بما أنا فيه من الاتجاه إلى السلفية أولاً وإلى تمييز الأحاديث الضعيفة والصحيحة ثانياً يعود الفضل الأول في ذلك إلى السيد "محمد رشيد رضا" رحمه الله عن طريق أعداد مجلته المنار التي وقفت عليها في أول اشتغالي بطلب العلم). - حياة الألباني وآثاره وثناء العلماء عليه: 1/ 400-  

 

 

وفاة الشيخ "رشيد رضا" – رحمه الله تعالى - :

ارتبط الشيخ رشيد رضا بروابط مع المملكة العربية السعودية الوليدة آنذاك، وكان له صداقات وطيدة مع علمائها وأمرائها، فسافر بالسيارة إلى السويس لتوديع الملك (سعود بن عبد العزيز)، وفي طريق العودة لم يتحمل جسده الواهن مشقة السفر، وصعدت روحه الطاهرة إلى بارئها في يوم الخميس الموافق (23 من جمادى الأولي 1354هـ = 22من أغسطس 1935م)، عن سبعين عامًا.

 

 رحم الله الشيخ"محمد رشيد رضا" وجميع المصلحين الغيورين على دينهم إلى يوم الدين.

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أهم المراجع:

- إبراهيم العدوي - رشيد رضا الإمام المجاهد - (سلسلة أعلام العرب) - الدار المصرية للتأليف والترجمة - القاهرة - بدون تاريخ.

- أحمد الشرباصي - رشيد رضا، الصحفي المفسر، الشاعر - مطبوعات مجمع البحوث الإسلامية القاهرة - 1977م.

- أنور الجندي أعلام وأصحاب أقلام - دار النهضة مصر - القاهرة - بدون تاريخ.

- سامي عبد العزيز الكومي - الصحافة الإسلامية في القرن التاسع - دار الوفاء للطباعة والنشر. المنصورة - مصر - 1413هـ = 1992م.

- محمد رجب البيومي - النهضة الإسلامية في سير أعلامها المعاصرين - دار القلم - دمشق - 1415هـ = 1995م.

- المصلح الكبير محمد رشيد رضا من الصوفية إلى السلفية/ أبو عمر المنهجي.

- مجلة البيان - العدد [11] ص 8  شعبان 1408  -  أبريل 1988.

التعليقات

0 تعليق commemnt

أضف تعليق



    facebook twitter rss

    الكنيست يؤجل التصويت على منع الأذان في القدس

    قرر الكنيست "الإسرائيلي"، اليوم الأربعاء، تأجيل التصويت بالقراءة الأولى، على مشروع قانون منع رفع الأذان في المساجد بمكبرات الصوت في أراضي 48 المحتلة والقدس , حتى يوم الاثنين المقبل.

    30 نوفمبر 2016 05:55:00

    السعودية: القبض على شاب انتحل صفة فتاة واحتال على ضحاياه

    أطاحت شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة الطائف بشاب عشريني انتحل شخصية فتاة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

    30 نوفمبر 2016 05:45:00

    رسالة وداع من "مفكرة الإسلام"... اليوم نضع رحالنا

    نعم؛ لقد حان وقت الوداع والتوقف بعد هذه الفترة الطويلة الجميلة ... نفترق عنكم وكلٌّ منَّا يحمل بطيّات قلبه مشاعرَ مختلطةً ما بين محبةِ الماضي وحُزْنِ الانقطاع، ومودَّةِ التواصُل وأسى الفراق

    30 نوفمبر 2016 05:25:00

    إطلاق النار على السفارة الأمريكية في تشاد‎‎

    تعرضت السفارة الأمريكية، بالعاصمة التشادية "نجامينا"، اليوم الأربعاء، إلى إطلاق نار كثيف، وفق وسائل إعلام محلية.

    30 نوفمبر 2016 05:22:00

    إجلاء آلاف الأمريكيين في ولاية تينسي بسبب حرائق الغابات

    تسبّبت حرائق الغابات في إجلاء آلاف السكان، وتحطم وإلحاق أضرار بالغة بالكثير من المباني غربي ولاية تينسي الأمريكية، وتحديداً في مدينتي غاتلينبرغ وبيجون فورج، خلال الساعات الماضية.

    30 نوفمبر 2016 04:45:00

    تعطيل جلسة للبرلمان الأسترالي بسبب اللاجئين

    رفع البرلمان الأسترالي أعمال إحدى جلساته بعد أن أجبرت هتافات محتجين معارضين لسياسة البلاد بشأن اللاجئين رئيس الوزراء طوني سميث على ترك القاعة.‎‎

    30 نوفمبر 2016 04:30:00

    أوروبا وحيدة في عالم ترمب

    مرة أخرى، تصبح أوروبا وحدها. منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، كانت أوروبا تنظر إلى العالم من خلال عدسة عبر أطلسية. ولم يخل الأمر من لحظات سعيدة وأخرى كئيبة في التحالف مع الولايات المتحدة.

    26 نوفمبر 2016 07:47:00

    نهاية القوة الأميركية الناعمة

    أصبح الحلم الأميركي كابوسا على العالم. وستستمر الشياطين في الصعود من صندوق باندورا في عام 2016 -مع تقارير حول استعمال العنصرية من قبل أنصار ترمب- وتشويه الآخرين أيضا.

    23 نوفمبر 2016 07:53:00

    لماذا أخطأت استطلاعات الرأي بانتخابات أميركا؟

    تعد الانتخابات من أكبر الفرص الذهبية التي ساهمت في نماء مسيرة استطلاعات الرأي، وربما لا نبالغ إذا قلنا إن انتخابات الرئاسة الأميركية هي سبب وجودها

    19 نوفمبر 2016 07:54:00

    ترامب الرئيس وجبهاته المفتوحة

    يحتاج العالم قسطا من الزمن كي يستوعب حقيقة فوز شخص اسمه دونالد ترامب برئاسة أميركا

    10 نوفمبر 2016 12:25:00

    أميركا بعد الانتخابات

    أظهرت الحملة الرئاسية الجارية في الولايات المتحدة افتقارها إلى الكياسة ووجود فوارق شاسعة بين المرشحين.

    05 نوفمبر 2016 08:17:00

    سيناريو الرعب في الانتخابات الأميركية

    أميركا لم تقدم في هذه الانتخابات خيارات مشرفة لها ولا للعملية الديمقراطية فيها، بل وضعت نفسها في أزمة، والعالم من حولها في قلق من التداعيات خصوصًا مع سيناريو الرعب الذي تمثله ظاهرة ترامب.

    03 نوفمبر 2016 07:46:00

    إغلاق